استمتعي بأغانيك مع سماعات HUAWEI FreeBuds 4

استمتعي بأغانيك مع سماعات HUAWEI FreeBuds 4

هناك فرق كبير بين السماعات الداخلية التي توضع داخل الأذن، والمفتوحة التي توفر تجربة أكثر راحة مع تأمين جميع الميزات المطلوبة مثل ميزات إلغاء الضوضاء النشط، وتأمين تجربة أكثر راحة خاصة عند الاستخدام لفترات طويلة.

وفي السوق اليوم هناك عدة علامات طرحت سماعات الأذن المفتوحة، بينها هواوي وأبل وسامسونج. فما الفرق بين سماعات هذه العلامات الشهيرة؟ ولماذا تعد سماعات هواوي HUAWEI FreeBuds 4 هي الأفضل بينها؟



بالمقارنة العملية نجد أن سماعات HUAWEI FreeBuds 4 تؤمن تجربة صوت مميزة مع محرك ديناميكي بقياس 14.3 ملم، أي أن الأصوات الصادرة عنها هي جهيرة وأكثر تميزاً. فيما نجد حجم المحرك الديناميكي في Apple AirPods 2 وSamsung Galaxy Buds Live14.3 يبلغ و14 مم و12 مم على التوالي.

تقنية إلغاء الضوضاء النشط صارت أساسية أيضاً عن اختيار السماعات. ففي سماعات هواوي HUAWEI FreeBuds 4 تم تحسين الإنحناء والحجم، وصقلت على مستوى مصغر بما يناسب الأذنين بشكل أفضل، مع توفير راحة أعلى. وتعتمد هواوي على تقنية إزالة الضوضاء الهجينة بميكروفون مزدوج مما يساعد على تحسين إلغاء الضوضاء. ويمكن أن تساعد هذه الميكروفونات في التقاط الضوضاء المحيطة بدقة كما تتميز أيضاً بهيكلها الداخلي الجديد القادر على تجنب تداخل ضوضاء الرياح بالإضافة إلى تحسين حساسية التقاط الصوت للميكروفون الداخلي.

ولتعزيز إلغاء الضوضاء بشكل فعال في سيناريوهات ارتداء مختلفة، تعد سماعات HUAWEI FreeBuds 4 أول سماعات أذن مفتوحة في الصناعة تستخدم تقنيةAdaptive Ear Matching (AEM) لإلغاء الضوضاء. فعند تشغيل إلغاء الضوضاء، تكتشف سماعات الأذن تلقائياً شكل أذن المستخدمين وتحدد الإعداد الأمثل لإلغاء الضوضاء لكل مستخدم، مما ينتج عنه تجربة أكثر راحة. ويمكن لسماعات HUAWEI FreeBuds 4 تحقيق ما يصل إلى 25 ديسيبل وهو أحد أعمق مدى في سماعات الأذن اللاسلكية المفتوحة بتقنية إلغاء الضوضاءالنشط. (ANC TWS)

أما سماعات Airpods 2 فلا تتضمن ميزة إلغاء الضوضاء النشط. فيما تدعي سماعات Samsung Galaxy Buds Live احتواءها على خاصية إلغاء الضوضاء النشط، إلا أنها تقدر بنحو 10 ديسيبل فقط بينما يمكن لسماعات HUAWEI Freebuds 4 أن تحقق ما يصل إلى 25 ديسيبل.



فيما يخص الراحة، تتمتع سماعات HUAWEI FreeBuds 4 بـ 13 إضافة جديدة قلصت حجم هيكلها. وأضافت هواوي 3 تحسينات على الانحناء العام لملاءمة شكل الأذن بشكل أفضل، الأمر الذي يتيح للمستخدمين ارتداء هذه السماعات لفترات طويلة دون الشعور بأي إزعاج. كما أن هذه التحسينات عززت أداء تقنية إلغاء الضوضاء النشط ANC في السماعات.

وتوفر سماعات HUAWEI FreeBuds 4 اتصالاً مزدوجاً مع أنواع مختلفة من الأجهزة تشمل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة الحاسوب المحمول وحتى اساعات الذكية وأجهزة التلفزيون. كذلك تدعم اتصال الجهاز المزدوج مع الأجهزة الذكية التي تعمل على أنظمة تشغيل مختلفة مثل Android وiOS وWindows مما يحقق اتصالاً متزامناً مع الأجهزة الذكية عبر أنظمة التشغيل والعلامات التجارية المختلفة.

وفي الواقع تدعم سماعات Airpods 2 أيضاً اتصالاً سلسلاً بأداء جيد، لكنها تقتصر على نظام Apple، ولا يمكن استخدام اتصال الجهاز المزدوج إلا عبر نظام iOS. فيما لا تدعم سماعات Samsung Galaxy Buds Live اتصال الجهاز المزودج.

هناك أيضاً عناصر التحكم الذكية والمخصصة في سماعات هواوي HUAWEI FreeBuds 4، وهي عناصر تقدم تجربة تفالية ذكية بحيث يمكن بسهولة تفعيل وضع إلغاء الضوضاء النشط وضبط مستوى الصوت والرد على المكالمات والضغط على تشغيل الموسيقى وتبديل الأغاني مباشرة من السماعات، مع أدوات تحكم بسيطة مثل التمرير/ النقر المزدوج/ الضغط لفترة طويلة.

أما فيما يخص الألوان، فتأتي سماعات هواوي HUAWEI FreeBuds 4 باللونين Ceramic White و Silver Frost وهي الألوان الكلاسيكية لمنتجات هواوي الصوتية، مما يوفر للمستخدمين تصميماً عصرياً وكلاسيكياً. وفي الوقت نفسه، تتوفر سماعات Apple AirPods باللون الأبيض فقط، وتتوفر سماعات Samsung Galaxy Buds Live باللون Mystic Bronze و Mystic White Mystic Black. وجميعها ألوان جميلة يمكن اختيار المفضل بينها لكل مستخدم.

بعد المقارنة بين جودة الصوت وخاصية إلغاء الضوضاء النشط والاتصال والتصميم والسعر، من المنصف أن نقول إن سماعات HUAWEI FreeBuds 4 هي الفائزة وتتفوق على سماعات Airpods 2 وSamsung Galaxy Buds Live، بل وتستحق أن يطلق عليها لقب أفضل سماعة أذن مفتوحة بجودة صوت رائعة واتصال مستقر وتصميم كلاسيكي وعصري متميز.




فيديو:
سماعات هواوي فريبودس 4i – أفضل عزل ضجيج في سماعة بهذا السعر