أقوى التجارب الرياضية للأطفال في كلايم أبوظبي

أقوى التجارب الرياضية للأطفال في كلايم أبوظبي

يعد كلايم أبوظبي المرفق الترفيهي والرياضي الداخلي الأبرز في الإمارات، ويمثل وجهة مثالية لتعزيز نشاط الأطفال من خلال مشاركتهم في تجارب القفز الحر والتسلق الداخلي خلال فصل الصيف.

فنادي الطيران للصغار يتيح فرصة للأطفال حتى 14 عاماً لتعلم مهاررات الطيران مع التدريب الفردي على يد مدربي 'كلايم' المعتمدين. يبدأ الأطفال دوراتهم بجلسة تدريبية قصيرة يقوم خلالها المدرب بتوضيح التقنيات، وإشارات اليد المستخدمة، بداية من المبادئ الأساسية وصولاً إلى الحركات المتقدمة المستخدمة للتواصل أثناء تجارب القفز الحر الداخلي. تسري صلاحية بطاقة عضوية النادي لمدة 3 شهور من تاريخ الشراء، وتضم 20 تجربة طيران، بحد أقصى 5 رحلات طيران للحصة الواحدة، وبإشراف مدرب مختص يقوم بتقديم التوجيهات خلال جلسة تعليمات ما قبل البدء بالطيران وجلسة مراجعة بعد الانتهاء، كما تشمل بطاقة العضوية استئجار معدات الطيران وخطة لتطوير المهارات معدة خصيصاً لكل مشارك.



ويمكن للأطفال ابتداء من عمر 4 سنوات اكتشاف مهاراتهم وقدراتهم في التسلق عبر جلسة تمتد على مدار 60 دقيقة والتي تتيح لهم تسلق ثلاثة جدران (جدار البولدرنغ، جدار تسلق المبتدئين، جدار التسلق للمستوى المتوسط). تشمل هذه التجربة مشاركة مدرب مختص للأطفال المبتدئين، بالإضافة إلى استئجار معدات التسلق، بما في ذلك الخوذة والحبال وحذاء التسلق.

كلايم أبوظبي يقدم أيضاً دورة للتسلق بدون حبال (بولدرنغ)، والتسلق بواسطة جهاز البيلاي، تستمر لمدة 4 ساعات و30 دقيقة، وتشمل شرحاً للتعليمات والأساليب المعتمدة في التسلق والتي تزود المتسلقين الجدد الذين تبلغ أعمارهم 13 عاماً وما فوق بالمعرفة والخبرة التي يحتاجونها للاستمتاع بتجارب التسلق على جدار البولدرنغ، والتسلق بواسطة جهاز البيلاي بالاعتماد على أنفسهم ودون إشراف مختص. تقام هذه الدورة التدريبية كل يوم سبت من الساعة 1:00 ظهراً حتى 5:30 مساءً.

دورة التسلق بأسلوب "توب روب" هي أيضاً فرصة أخرى في كلايم أبوظبي، فبمجرد اتقان أساسيات التسلق على جدار البولدرنغ والتسلق بواسطة جهاز البيلاي، يمكن للمشاركين المتابعة إلى المرحلة التالية نحو الاحتراف والبدء في تعلم أسلوب (توب روب)، حيث سيتعلم المشاركون في هذه الدورة التدريبة كيفية عقد الحبال بشكل رقم (8)، وكيفية تثبيت الحبال والتسلق عند وجود شريك لتثبيت الحبال.

تمتد هذه الدورة لـ 9 ساعات على مدار يومين، ويتيعن على الضيوف الذين تبلغ أعمارهم 13 وما فوق والذين يرغبوا بالمشاركة في هذه الدورة التمتع بمهارات التسلق الأساسية قبل المشاركة في هذه الدورة التي تنظم كل يوم خميس من الساعة 4:00 عصراً ولغاية الساعة 8:00 مساءً، والجمعة من الساعة 1:00 ظهراً ولغاية الساعة 5:30 مساءً.



ويؤكد مدربو كلايم أبوظبي على أهمية ممارسة الأطفال لرياضة القفز الحر والتسلق الداخلي لما توفره من فوائد كبيرة مثل:
- مصدر للسعادة والثقة بالنفس: إن اكتساب مهارة أو هواية جديدة تساهم في تحفيز النفس والتحلي بالتصميم هو كل ما يحتاجه الطفل للتأكد من مقدرته على القيام بمختلف المهام إذا ما قرر ذلك.
- مستويات عالية من المرح والحماس: يمكن للأطفال إظهار مهاراتهم في التحكم والوصول إلى ارتفاعات عالية على الجدران المختلفة، أو التوازن وتحدي الجاذبية في النفق الهوائي الداخلي للقفز الحر في لحظات مميزة لإثبات الذات والقوة، فمن المؤكد أن هذه التجارب ستمنحهم أوقات ترفيهية لا تنسى.
- تعزيز اللياقة والتناسق الحركي: تساهم في تعزيز سرعة البديهة والتناسق الحسي والحركي.
- تقوية العضلات وتحقيق التوازن والثبات: تعتبر هذه التجارب من التمارين الرائعة التي تقوي عضلات الجسم بالكامل للأطفال.



يذكر أن كلايم أبوظبي يضم أكبر نفق هوائي للقفز الحر في العالم، وأطول جدار للتسلق الداخلي في المنطقة، ويعتبر المرفق الترفيهي والرياضي الأمثل للعائلة الذي يمنح الأطفال من جميع الأعمار والمستويات الفرصة لممارسة أفضل تجارب القفز الحر والتسلق الداخلي في أجواء ترفيهية ممتعة، وفي بيئة آمنة تقدم تجارب عالمية متفردة تثري أوقات الأطفال وتساعدهم على التعلم بإشراف مدربين متخصصين وباستخدام أفضل معدلات السلامة.

يقع كلايم أبوظبي على جزيرة ياس، ويبعد مسافة دقائق عن كل من عالم فيراري أبوظبي التي تحتضن الأفعوانية الأسرع في العالم، وياس ووتروورلد أبوظبي، مدينة الألعاب المائية المستوحاة من التراث الإماراتي للغوص على اللؤلؤ، وعالم وارنر براذرز أبوظبي، أكبر مدينة ترفيهية داخلية في العالم.




فيديو:
ضجيج، فيلم قصير من ميديا مشن- Noise: A Short film by Media Mission