إصدارات حصرية لساعات متميزة

إصدارات حصرية لساعات متميزة

تبرز الساعة على المعصم بصفتها رسالة واضحة تظهر اهتمامك بالوقت ودقتك في تنظيم حياتك، إلى جانب أنها تؤمن لك قياس الوقت بدقة وسهولة، مثل هاتين الساعتين الجديدتين.

إصدارين حصريين من تاغ هوير
احتفلت تاغ هوير بمرور 15 عاماً على شراكتها مع سباق إندي 500 الذي سيقام في 26 مايو الجاري، عبر إصدارين خاصين من ساعاتها السويسرية الرائدة.

إندي 500 الخاص (TAG Heuer Carrera - Indy 500 Special Edition)
تعدّ ساعة تاغ هوير كاريرا – إصدار إندي 500 الخاص (TAG Heuer Carrera - Indy 500 Special Edition) الجديدة دليلاً خالصاً على شغف أبرز صنّاع الساعات الرواد بالحماس والإثارة اللذين تتّصف بهما سباقات السيارات. فمن خلال التصميم تمّ ربط ساعة اليد كاريرا ذات قطر يبلغ 41 مم بوضوح بسباق إندي 500، حيث زوّدت بسوار من جلد العجل الأسود المخرّم مع درزات وبطانة حمراء. ويظهر شعار (Indy 500) على الميناء الفرعي عند موضع الساعة 6 واسم (Indy 500) محفوراً باللون الأحمر على الإطار الخزفي. ويكتمل مظهر هذا الكرونوغراف الرياضي بموانئ فرعية بيضاء، ونافذة للتاريخ عند موضع الساعة 3 واسمي كاريرا (Carrera) و كاليبر 16 (Caliber 16) مطبوعين باللون الأبيض، ما يدلّ على الحركة الميكانيكية في الداخل. وأضيفت لمسات من اللون الأحمر الغامق على حافة العداد من موضع الساعة 12 إلى موضع الساعة 3 وكذلك عقرب الثواني للكرونوغراف، بالإضافة إلى زرّ الضغط. يأتي هذا الإصدار الحصري داخل علبة خاصة.

فورمولا 1 - إصدار إندي 500 الخاص (TAG Heuer Formula 1 - Indy 500 Special Edition)
ساعة تاغ هوير فورمولا 1 - إصدار إندي 500 الخاص (TAG Heuer Formula 1 - Indy 500 Special Edition، هي أول ساعة مخصصة لسباق إندي 500 تطلقها علامة الساعات السويسرية تاغ هوير TAG Heuer خارج الولايات المتحدة، وهي ساعة كرونوغراف بقطر 43 مم تنبض بالحيوية وترتبط بشكل وثيق بهذا السباق التاريخي الشهير. وفي هذا الإصدار تحديداً، يبرز اسم (Indy 500) ودرع (TAG Heuer) باللون الأحمر على إطار الألومنيوم الأسود. واستكمالاً للّمسات الحمراء اللافتة، فإن الرقم "60" الخاص بقياس الدقائق يعزّز بلونه اللامع الأحمر من بروز الميناء الأسود. كما يتكرّر اللون الأحمر مع عقرب الثواني في الكرونوغراف، وعقارب العدادات الفرعية، وأيضاً أرقام العدّاد الداخليّ. بينما وُضِع شعار (Indy 500) بشكل بارز على العدّاد الفرعي عند موضع الساعة 6. تأتي ساعة تاغ هوير فورمولا 1 - إصدار إندي 500 الخاص في علبة خاصة.

ويُعرف سباق إندي 500 بأنه أحد أقدم سباقات السيارات وجزء لا يتجزّأ من سباق "التاج الثلاثي" الشهير، وهو سباق يبلغ طوله 500 ميل يقام في حلبة سباق إنديانابوليس للسيارات (Indianapolis Motor Speedway) بالولايات المتحدة. يحضر هذا الحدث المثير 300 ألف متفرج كل عام، ما يجعله الحدث الرياضي الأكثر حضوراً في العالم في فئة المناسبات الرياضية التي تدوم يوماً كاملاً. تُعرف حلبة السباق باسم "The Brickyard" لأنها رُصِفت بزهاء 3.2 مليون قطعة من الطوب في عام 1909. وقد أضيفت هذه التفاصيل إلى تصميم العلبة الخلفية لهذه الساعة ذات الإصدار الخاص، حيث نُقِش شعار Indy 500 الشهير على ظهر علبة الساعة المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ في طرازَي كاريرا وفورمولا 1، وأيضاً تاريخ سباق هذا العام، مع تكرار نمط رصف الطوب في الخلفية.


ساعة مميزة تحتفي بالشواطئ النظيفة
تحتفي الساعة الجديدة التي أطلقتها بريتلينغ (Breitling) وفريقها من راكبي الأمواج بالإلتزام المشترك بين الشركة ومنظمة الحفاظ على المحيطات أوشن كونسرفانسي في الحفاظ على محيطات صحية وشواطئ نظيفة. لذلك كانت هذه الساعة ذات الإصدار المحدود تعبيراً عن هذه الشراكة، وتقديراً لحملة تنظيف الشاطئ في بالي، شارك فيها نحو 100 من الضيوف ومئات المتطوعين من المنطقة، وأدت إلى تنظيفه من مئاات الكيلوغرامات من النفايات والمخلفات البلاستيكية.

وشارك في الحملة نجوم في ركوب الأمواج أمثال كيلي سلاتر وسالي فيتزجيبونز وستيفاني جيلمور.

وتتميز هذه الساعة، سوبرأوشن هيريتاج أوشن كونسرفانسي ليمتد إديشن (Superocean Heritage Ocean Conservancy Limited Edition) بغطاء خلفي نُقش عليه شعار منظمة الحفاظ على المحيطات أوشن كونسرفانسي (Ocean Conservancy) ورقم الإصدار المحدود "1 من 1000". وهي تعمل بالحركة الميكانيكية بريتلينغ كاليبر 13 (Breitling Caliber 13)، ولها قرص دوار أحادي الاتجاه وشديد الصلابة ومقاوم للخدش والصدمات، عليه نقطة مركزية عند الرقم 12، وهي ميزة مفيدة للغواصين. وقد طُليت هذه النقطة، بالإضافة إلى عقربي الدقائق والساعات، بمادة سوبرلومينوفا (Super-LumiNova) تعكس ضوءاً أزرقاً بدلاً من الضوء الأخضر المعتاد. هذا التغيير في اللون يتناسب مع تصميم الساعة، حيث كُتبت على مينائها الفضي كلمة سوبر أوشن "Superocean" باللون الأزرق. وهناك أيضاً ظلال من اللون الأزرق وعقرب ثوانٍ أزرق اللون وميناءان فرعيان عليهما ظلال من اللون الأزرق أو مطليان بالنيكل.

والساعة مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ ويبلغ قطرها 44 ميلمتراً مع سواري ناتو مصنوعين من خيط إيكونيل (ECONYL)، وهو مادة مبتكرة صُنعت من نفايات النايلون التي تعلق في شبكات الصيد في المحيطات حول العالم. ويتميز السواران بمتانة شديدة، كما يمكن إعادة تدوير خيط إيكونيل (ECONYL) لعدد غير محدود من المرات. وتُقدم الساعة على سوار ناتو أزرق مخطط، ويأتي معها سوار ناتو إضافي أزرق اللون. كما صُنعت عبوة الساعة من مواد قابلة للتدوير بنسبة 100%.

يذكر أن منظمة الحفاظ على المحيطات أوشن كونسرفانسي (Ocean Conservancy) تقوم بعمل واحد منذ 40 عاماً، وهو الدعوة إلى حماية المحيطات وإبقائها صحية والمحافظة على استدامتها. وهي منظمة فريدة من نوعها بسبب تاريخها وتوجهها العملي وفريق قيادتها الاستثنائي والتزامها بمعالجة مشاكل صعبة مهما كانت معقدة أو مثيرة للجدل. فحلول هذه المشاكل تتطلب مشاركة قطاعات متعددة بناء على علوم مثبتة وسياسات ذكية.

لذلك تعمل منظمة الحفاظ على المحيطات أوشن كونسرفانسي (Ocean Conservancy) في مختلف القطاعات وتجمع جهود الشركات التجارية والمؤسسات البيئية والجهات الحكومية لمعالجة التحديات الهيكلية وإيجاد حلول دائمة. وستواصل المنظمة في السنوات القادمة القيام بعملها من خلال البحوث والشراكات والابتكار وتقديم الحلول لبعض من أصعب المشاكل التي تواجه كوكبنا.


موضوع قد يهمك: هل تحبين تحطيم الأشياء؟