أي عطر من هذه ستختارين؟

أي عطر من هذه ستختارين؟

يترك عطرك أثراً ملفتاً عند كل من تلتقين به. لكنه أولاً يمنحك أنت ذلك الشعور الخاص بالإنتعاش والفرح.

"المجلة" تقدم لك في هذا المقال استعراضاً لبعض العطور المميزة التي تمنحك هذا الإحساس.

Parfums de Marly
احتفلت عطور Parfums de Marly بمرور عقد كامل على تأسيسها نجحت خلاله باستعادة الرونق الذهبي للعطور في القرن الثامن عشر، عندما كانت العطور الراقية تُقدّم إلى الملك لويس الخامس عشر تكريماً لاهتمامه الكبير بسباقات الخيول المرموقة.

واستمدت الدار إلهامها من الملك لويس وشغفه بالخيول الأصيلة والعطور، فهو من أطلق على مدينة جراس لقب عاصمة العطور في العالم، حيث كان منح الألقاب النبيلة وساماً يتوّج المهارة الحرفية في صناعة العطور وتجارتها. وقد عُرفت المدينة بالأصل على أنها أرض مزارع الخيول في فرنسا نظراً لاحتضانها أفضل أنواع الأحصنة في أوروبا.

وفي عام 1739 توصّل الملك الفرنسي إلى حلّ مثالي يجمع بين عشقه لعالمي الفروسية والعطور، حيث قام بتكليف الفنان غيوم كوستو بنحت التمثال الشهير "أحصنة مارلي" ليزيّن النافورة الضخمة التي كانت تعبق برائحة العطور تماماً كجميع النوافير المنتشرة في البلاط الملكي الفرنسي، الأمر الذي دفع الممالك الأوروبية إلى تسميته بالبلاط المعطّر.




ماركس وسبنسر
احتفاء برمضان، كشفت علامة ماركس وسبنسر عن تشكيلة من عطور العود تفيض بالفخامة للرجال والنساء.

فعطر ’أوبيولانس عود‘ للسيدات من عاشقات الذوق الرفيع بشكل خاص؛ صمم ليمنحهن لمسة دافئة بنفحات الفانيلا وخشب الصندل والباتشولي ودهن العود. ومع عبقه الدافئ الساحر، ومكوناته الجذابة التي تفيض بعبير الورود والزعفران، يبرز العطر كمنتجٍ فاخرٍ لا بدّ من اقتنائه هذا الموسم.

ويمكن للرجال إضفاء سحر جذاب على إطلالتهم مع توليفة عود عطرية خصصتها علامة ’ماركس وسبنسر‘ لهم، تتناغم فيها النفحات الخشبية الغنية والراتنج والعود، مع عبير العنبر والتونكا والورد والفانيلا، لتزيّن مناسبات الشهر الفضيل بلمسات من الأناقة الفائقة. وتتألق زجاجة العطر بتصميم أنيق ولون أسود فخم مع تفاصيل ذهبية تعكس روعة ماء العطر وتأثيراته السحرية التي تدوم طويلاً.


الرصاصي
أما دار العطور الرائدة، الرصاصي، فكشفت عن تشكيلة من العطور النادرة والغنية ابتكرت بالكامل من الزيوت الطبيعية المركزة مع أرقى أنواع العود. إذ قامت الدار بتنسيق أصنافٍ جديدة من الزيوت العطرية المركّزة والتي تحتوي على أنقى المستخلصات النباتية وعبير الأزهار النقية مع نفحات التوابل ودهن العود.

وتحتضن الدار توليفةً متنوعةً من أنواع العود الأصيلة، والتي تتنوع بين أندر الأصناف المستخلصة من لبّ أشجار العود القديمة، وصولاً إلى أفخر أنواع العود عالي الجودة والمختار بعناية فائقة من قبل الخبراء، وذلك للحصول على أرقى المكونات خصيصاً لعشاق العود من المختصّين. وتتيح العلامة تشكيلات من عطور العود تناسب جميع الأذواق سواء من خلال "عود تاج الشيوخ"، وهو نوع نادر تم إحضاره من كمبوديا، أو عبر "عود المكسر" الذي يتميز بحضور ساحر يفيض بالجاذبية.

ويُعدّ دهن العود المستخلص من لب شجر العود أكثر الأنواع تفضيلاً من فئة العطور الشرقية، وذلك بسبب رائحته الغنية بالتفاصيل التي تكشف عن خباياها شيئاً فشيئاً على مدى عدة ساعات، لتعكس الغموض الساحر للعطور الشرقية الأصيلة. وتتضمن تشكيلة الرصاصي الخاصة بشهر رمضان المبارك خيارات من دهن العود الفاخر تتضمن الابتكارات الهندية الغنية لدهن العود ’سيوفي سلطاني‘، و’مليكي قديم‘ إلى جانب مجموعة واسعة من المستحضرات من الهند وكمبوديا وماليزيا. كما تشتهر دار "الرصاصي" بإطلاق مجموعات متميزة مثل "عطر" و"مُخلط".



موضوع قد يهمك: تعرفي على المطاعم المستمرة بتقديم وجباتها خلال رمضان