قطعة من الفن على معصمك

قطعة من الفن على معصمك

كشفت إم بي آند إف عن تقديمها ساعتها الجديدة "ليغاسي ماشين فلاينغ تي"، لتكون أولى قطع الفن الساعاتي ثلاثي الأبعاد المخصصة للنساء من إبداع العلامة.

هذه التحفة الفنية تأتي بعلبة مستديرة من الذهب الأبيض، ذات إطار مقوس بشكل حاد، وعروات ممدودة رشيقة، مرصعة بالكامل بأحجار الألماس. ومن الإطار ترتفع قبة عالية من البلور الصفيري محدبة بشكل باذخ. وأسفل هذه القبة، توجد صفيحة الميناء المنحنية ببراعة فائقة، باللون الأسود السائل بطبقات ممتدة من الورنيش، أو تتلألأ بأحجار الألماس البيضاء المتقدة.

وداخل صفيحة الميناء تشكل فتحة بطينية غير متماثلة إطار قلب محرك إبداع "إل إم فلاينغ تي"؛ وهو عرض متحرك لتوربيون محلق ينبض بمعدل هادئ يبلغ 2.5 هرتز (18000 ذبذبة في الساعة). ويبرز التوربيون عالياً فوق بقية أجزاء المحرك؛ وهو عمود ديناميكي حركي لا يقف إلا على مسافة قصيرة من ذروة قبة البلور الصفيري. وأعلى قفص التوربيون العلوي تم تثبيت ألماسة واحدة كبيرة الحجم تدور بشكل متزامن مع التوربيون المحلق، حيث ينبعث منها السطوع المتقد الذي يميز أفضل الأحجار الكريمة جودة.

وعند موضع الساعة 7 – في إشارة أخرى إلى الفكرة الرقمية التي تمتد على مدار تصميم "إل إم فلاينغ تي" – يوجد ميناء من الورنيش الأبيض أو الأسود يعرض الساعات والدقائق بواسطة عقربين أنيقين بشكل أفعواني من الذهب المزرقن. ويميل هذا الميناء إلى أعلى بزاوية ميل تبلغ 50 درجة، بحيث لا يتمكن من قراءة الزمن إلا مرتدي الساعة، ما يعد صلة حميمة بين الساعة ومن ترتديها تسلط الضوء على الطبيعة الشخصية لآلة قياس الزمن "إل إم فلاينغ تي".

وعلى الجهة الخلفية من العلبة، يتخذ نابض التعبئة الأوتوماتيكية شكل شمس ثلاثية الأبعاد من الذهب الأحمر، ذات أشعة منحوتة، ليوفر لآلة قياس الزمن "إل إم فلاينغ تي" أربعة أيام من الطاقة الاحتياطية.

تصميم "ليغاسي ماشين فلاينغ تي" مليء بالروابط المستمدة من تأثيرات الأمومة والتأثيرات الأنثوية في حياة ماكسيميليان بوسير.

وأطلقت ساعة "ليغاسي ماشين فلاينغ تي" في ثلاثة إصدارات، جميعها من الذهب الأبيض ومرصعة بأحجار الألماس:
الإصدار الأول بصفيحة ميناء من الورنيش الأسود مع علبة مرصعة بأحجار الألماس بقطع دائري،
الإصدار الثاني بصفيحة ميناء وعلبة كلاهما مرصع بالكامل بأحجار الألماس بقطع دائري،
الإصدار الثالث بصفيحة ميناء وعلبة كلاهما مرصع بالكامل بأحجار الألماس بقطع مستطيل.


موضوع قد يهمك: شاركي أصحاب الهمم المبدعين في مهرجان أبوظبي