هل حقاً تريدين عملية تجميل؟!

هل حقاً تريدين عملية تجميل؟!

انتشرت عمليات التجميل بشكل مبالغ فيه في الآونة الأخيرة، ومن المؤكد أنكِ لاحظتِ خطرها الكبير الذي وصل حدّ التشوهات الخطيرة. وباعتبارك تملكين بصمة خاصة تختلف عن جميع السيدات الأخريات فلا داعي لتُدخلي نفسك ضمن قالب واحد شبيه بأغلب سيدات العصر الحالي، إضافة إلى أنك لستِ بحاجة لتضعي نفسك أمام خطر الأخطاء الطبية التي باتت شائعة.

موضة الشفاه السميكة إحدى أكثر الصيحات التجميلية رواجاً، ولكنَّ من المعروف أنًّ الموضة سريعة التغيّر، فاحتمال أن تعود موضة الشفاه الرقيقة للظهور وارد جداً، وبالتالي لستِ مضطرة لتعريض جسمك لمواد كيميائية مجهولة النتائج، خاصةً أنّه بإمكانكِ الاستعانة بطرق بسيطة في تحديد شكل الشفاه للحصول على إطلالة متجددة بعيداً عن التقليد وبأسلوب يعبّر عن شخصيتكِ.

كما أنَّ أسلوب تغيير الحواجب عن طريق الوشم لن يضفي أي مظهر حديث على إطلالتك، كون هذه الموضة تتبدل بين سنة وأخرى. فلا بدّ أنكِ تتذكرين موضة الحواجب الرفيعة التي كانت طاغية بقوة قبل أن تحلّ محلها موضة الحواجب العريضة. لذلك لا تحبسي نفسك في قوقعة التوجهات الدارجة التي ربما لا تناسب شكلك أو ربما تؤثّر سلباً على جمالك، لذا جربي التغيير باستخدام قلم كونتور الحواجب دون تعريض بشرتكِ إلى الوخز بالإبر بكل ما تحمله هذه الأساليب من مشاكل أنتِ بغنىً عنها كالالتهابات وغيرها.

وتعتبر موضة تجميل الأنف هي الأبرز على الساحة الاجتماعية. حيث باتت نماذج الأنوف شبيهة إلى حدّ كبير ببعضها. وطالما أنّكِ لا تعانين من مشاكل في الجهاز التنفسي تجبرك على هكذا نوع من الجراحات التجميلية، فليس هنالك من داعٍ لأن تخسري مظهرك المتفرد للحصول على مظهر شبيهة بالأخريات، واستفيدي من أساليب التحسين المتوافرة من خلال المكياج، والتي لا تقتصر فقط على منطقة الأنف وإنما تتعداها لتشمل الخدين والشفاه ومعظم معالم الوجه. ما يمنحكِ مظهراً خاصاً يبتعد كلّ البعد عن التقليد الأعمى.

لا يمكن تجاهل أهمية عمليات التجميل في نواحي نادرة، والتي لايمكن التخلّص منها عبر أساليب التجميل غير الجراحيّة، ولكن حاولي قدر الإمكان أن تحافظي على طابع خاص يجعلكِ تبدين بصورة مُختلفة يظهر فيها جمالكِ بشكل بارز ويفرض حضوره على الجميع أينما حل.


اقرأي أيضاً: بالفيديو: حان الوقت لتستمتعي بالتصميم الفريد لنوكيا 8 سيروكو