بالفيديو.. تعرفي على فيروس كورونا وكيف تحمي نفسك منه

بالفيديو.. تعرفي على فيروس كورونا وكيف تحمي نفسك منه

ليست المرة الأولى التي يفاجئ العالم فيها بنوع جديد من الفيروسات التي تصيب البشر، ولا تتجاوب مع المضادات الحيوية المعروفة. من فيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، مروراً بإيبولا، وحتى كورونا الذي ظهر قبل أسابيع في مدينة صينية صغيرة، ليبدأ بالانتشار بسرعة كبيرة أثارت قلق العالم كله.

فما هو هذا الفيروس؟ وما هي أعراضه؟ وكيف تحمي نفسك وعائلتك منه؟

ما هو فيروس كورونا
لا يزال من الصعب على العلماء القول ما هو فيروس كورونا بالضبط. لكنهم يعرفون أنها ينتمي إلى عائلة كاملة تسمى "كورونا"، وهي عائلة متعددة الأنماط، فقد صارت سبعة بعد ظهور فيروس كورونا الجديد. ويرجع بعض العلماء أن يكون قد تطور عن فيروس "سارس" الذي ضرب آسيا في 2002، وأصاب نحو 8 آلاف شخص، فيما قضى عل ى نحو 770 منهم.

حتى الآن، يبدو أن الأشخاص ضعاف الجهاز المناعي هم أكثر المتأثرين بالفيروس الجديد الذي يضرب الجهاز التنفسي بشكل رئيسي، وربما يمتد إلى المعدة والأمعاء.



أعراض الإصابة بفيروس كورونا
ترجع بعض خطورة هذا الفيروس الجديد إلى أن أعراضه تشابه كثيراً أعراض الرشح العادي، باستثناء العطاس وسيلان الأنف.
ومن أعراض فيروس كورونا الجديد:
- الحمى.
- السعال الجاف.
- ضيق التنفس.

وفي حالات الإصابة الشديدة تظهر أعراض أخرى مثل:
- صعوبة شديدة في التنفس
- إلتهاب رئوي
- المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة
-فشل كلوي

وكما نعرف، فقد تودي الإصابة بالمريض إلى الموت، فقد أحصي وفاة أكثر من 160 شخصاً، وإصابة نحو 10 آلاف شخص آخر، حتى اليوم.

ومن غير المؤكد مصدر الفيروس بدقة، لكن يرجح بأن طبق الخفاش الذي يعد طبقاً شعبياً يعد في منطقة "ووهان" الصينية هو مصدر النسخة التي تطورت لتتمكن من الانتقال إلى البشر، فالفيروس يعيش أصلاً في بعض الثديات مثل الوطاويط وبعض أنواع القطط. كذلك يمكن لبعض الثدييات البحرية أن تحمل الفيروس، مثل حيتان البيلوغا. ويعد سوق "ووهان" سوقاً مشهوراً بما يتضمنه من حيوانات مثل الدجاج والأرانب والأفاعي.

تصل مدة حضانة الفيروس في جسم المصاب إلى 14 يوماً، قد لا تظهر أي من الأعراض قبل مرورها، لكن الفيروس قادر على الإنتشار قبل ظهور الأعراض على المريض، وهذا جزء من خطورته وصعوبة حصار تفشيه. فكل مريض ينقل العدوى إلى نحو شخصين في المتوسط.

وسائل انتشار فيروس كورونا
- التعرض للسعال والعطاس المباشر من قبل شخص مصاب
- التواجد بقرب شخص مصاب في مكان مغلق يسهل انتقال الفيروسات عبر الهواء أثناء التنفس العادي
- ملامسة شخص مصاب لأن الفيروسات قد تكون توضعت على المنطقة التي تمت ملامستها. فلا توجد مؤشرات على أن الفيروس ينتقل عن طريق الجلد، لكن عن طريق الإفرازات التنفسية التي قد تقع على الجلد، ثم يقوم الشخص الثاني بنقلها إلى جهازه التنفسي.
- كذلك الأمر مع الأسطح التي قد يكون الفيروس متوضع عليها من شخص مصاب.

هل يمكن الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا؟
هناك جهود كبيرة تبذل في كل دول العالم للوصول إلى لقاح مضاد لفيروس كورونا الجديد، لكنها لم تنجح حتى الآن. وبالتالي فإن أهم طرق الوقاية تعتمد على قطع الطريق على الفيروس بمنعه من الدخول إلى جهازنا التنفسي، ويكون ذلك عن طريق:
- تجنب الأماكن التي نعرف أن فيها شخص مصاب.
- ارتداء الكمامات التنفسية في الأماكن العامة وأماكن العمل والحافلات وغيرها من الأماكن التي قد تضم شخصاً مصاباً، أو قد تكون تلوثت من قبل شخص مصاب.
- غسل اليدين جيدا بالماء والصابون بعد ملامسة سطح عام (مقبض الحافلة، الحمامات العامة،



والقواعد نفسها يجب الالتزام بها للوقاية أثناء السفر، مع التأكيد على أن المسافرين يضطرون أحياناً للانتظار في الطوابير أمام القطارات أو الحافلات أو في المطارات، فيجب التشديد على وضع الكمامة، وتجنب الاقتراب الشديد من الذين حولهم، ومحاولة عدم لمس أي سطح عام مثل جانب الممرات.

الفيديو أعلاه الذي أعددناه لك، يساعدك على معرفة أفضل بفيروس كورونا الجديد، وحماية نفسك وعائلتك من الإصابة به.

ولا تنسي الاشتراك بقناتنا على يوتيوب، كي تصلك الإشعارت عن الفيديوهات التي نعدها حصرياً لك في العديد من المجالات.



موضوع قد يهمك: إذا كنت تعانين من آلام القولون، فإليك الحل

بالفيديو.. تعرفي على فيروس كورونا وكيف تحمي نفسك منه
Watch the video

ليست المرة الأولى التي يفاجئ العالم فيها بنوع جديد من الفيروسات التي تصيب البشر، ولا تتجاوب مع المضادات الحيوية المعروفة. من فيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، مروراً بإيبولا، وحتى كورونا الذي ظهر قبل أسابيع في مدينة صينية صغيرة، ليبدأ بالانتشار بسرعة كبيرة أثارت قلق العالم كله.

فما هو هذا الفيروس؟ وما هي أعراضه؟ وكيف تحمي نفسك وعائلتك منه؟

ما هو فيروس كورونا
لا يزال من الصعب على العلماء القول ما هو فيروس كورونا بالضبط. لكنهم يعرفون أنها ينتمي إلى عائلة كاملة تسمى "كورونا"، وهي عائلة متعددة الأنماط، فقد صارت سبعة بعد ظهور فيروس كورونا الجديد. ويرجع بعض العلماء أن يكون قد تطور عن فيروس "سارس" الذي ضرب آسيا في 2002، وأصاب نحو 8 آلاف شخص، فيما قضى عل ى نحو 770 منهم.

حتى الآن، يبدو أن الأشخاص ضعاف الجهاز المناعي هم أكثر المتأثرين بالفيروس الجديد الذي يضرب الجهاز التنفسي بشكل رئيسي، وربما يمتد إلى المعدة والأمعاء.



أعراض الإصابة بفيروس كورونا
ترجع بعض خطورة هذا الفيروس الجديد إلى أن أعراضه تشابه كثيراً أعراض الرشح العادي، باستثناء العطاس وسيلان الأنف.
ومن أعراض فيروس كورونا الجديد:
- الحمى.
- السعال الجاف.
- ضيق التنفس.

وفي حالات الإصابة الشديدة تظهر أعراض أخرى مثل:
- صعوبة شديدة في التنفس
- إلتهاب رئوي
- المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة
-فشل كلوي

وكما نعرف، فقد تودي الإصابة بالمريض إلى الموت، فقد أحصي وفاة أكثر من 160 شخصاً، وإصابة نحو 10 آلاف شخص آخر، حتى اليوم.

ومن غير المؤكد مصدر الفيروس بدقة، لكن يرجح بأن طبق الخفاش الذي يعد طبقاً شعبياً يعد في منطقة "ووهان" الصينية هو مصدر النسخة التي تطورت لتتمكن من الانتقال إلى البشر، فالفيروس يعيش أصلاً في بعض الثديات مثل الوطاويط وبعض أنواع القطط. كذلك يمكن لبعض الثدييات البحرية أن تحمل الفيروس، مثل حيتان البيلوغا. ويعد سوق "ووهان" سوقاً مشهوراً بما يتضمنه من حيوانات مثل الدجاج والأرانب والأفاعي.

تصل مدة حضانة الفيروس في جسم المصاب إلى 14 يوماً، قد لا تظهر أي من الأعراض قبل مرورها، لكن الفيروس قادر على الإنتشار قبل ظهور الأعراض على المريض، وهذا جزء من خطورته وصعوبة حصار تفشيه. فكل مريض ينقل العدوى إلى نحو شخصين في المتوسط.

وسائل انتشار فيروس كورونا
- التعرض للسعال والعطاس المباشر من قبل شخص مصاب
- التواجد بقرب شخص مصاب في مكان مغلق يسهل انتقال الفيروسات عبر الهواء أثناء التنفس العادي
- ملامسة شخص مصاب لأن الفيروسات قد تكون توضعت على المنطقة التي تمت ملامستها. فلا توجد مؤشرات على أن الفيروس ينتقل عن طريق الجلد، لكن عن طريق الإفرازات التنفسية التي قد تقع على الجلد، ثم يقوم الشخص الثاني بنقلها إلى جهازه التنفسي.
- كذلك الأمر مع الأسطح التي قد يكون الفيروس متوضع عليها من شخص مصاب.

هل يمكن الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا؟
هناك جهود كبيرة تبذل في كل دول العالم للوصول إلى لقاح مضاد لفيروس كورونا الجديد، لكنها لم تنجح حتى الآن. وبالتالي فإن أهم طرق الوقاية تعتمد على قطع الطريق على الفيروس بمنعه من الدخول إلى جهازنا التنفسي، ويكون ذلك عن طريق:
- تجنب الأماكن التي نعرف أن فيها شخص مصاب.
- ارتداء الكمامات التنفسية في الأماكن العامة وأماكن العمل والحافلات وغيرها من الأماكن التي قد تضم شخصاً مصاباً، أو قد تكون تلوثت من قبل شخص مصاب.
- غسل اليدين جيدا بالماء والصابون بعد ملامسة سطح عام (مقبض الحافلة، الحمامات العامة،



والقواعد نفسها يجب الالتزام بها للوقاية أثناء السفر، مع التأكيد على أن المسافرين يضطرون أحياناً للانتظار في الطوابير أمام القطارات أو الحافلات أو في المطارات، فيجب التشديد على وضع الكمامة، وتجنب الاقتراب الشديد من الذين حولهم، ومحاولة عدم لمس أي سطح عام مثل جانب الممرات.

الفيديو أعلاه الذي أعددناه لك، يساعدك على معرفة أفضل بفيروس كورونا الجديد، وحماية نفسك وعائلتك من الإصابة به.

ولا تنسي الاشتراك بقناتنا على يوتيوب، كي تصلك الإشعارت عن الفيديوهات التي نعدها حصرياً لك في العديد من المجالات.



موضوع قد يهمك: إذا كنت تعانين من آلام القولون، فإليك الحل