اضمني نجاح مقابلتك بـ 5 خطوات فقط

اضمني نجاح مقابلتك بـ 5 خطوات فقط

لم يعد العمل وسيلة لكسب وسيلة العيش فحسب، بل هو قيمة أساسية تحققين من خلالها شخصيتك، وتتمتعين بحقك في المشاركة في مجتمعك، وتبنين من خلالها العلاقات الطيبة.
لكن النجاح في مقابلة العمل أمر شاق، والتحضير لتقديم نفسك لأرباب العمل هو أيضاً أمر يحتاج إلى معرفة ومهارة في الوقت نفسه.

إبراهيم الصمدي، المدير التنفيذي والمؤسس لشركة Forever Rose London، والذي قضى وقتاً طويلاً ف إجراء المقابلات مع الموظفين، يقدم لك خمس نصائح أساسية لتضمني النجاح.

الإنطباع الأول
حتى في الحياة اليومية يحتل الانطباع الأول مكانة أساسية في علاقاتنا مع الآخرين. الأمر كذلك أيضاً في مقابلة العمل. وهذا الانطباع يتكون من ملابسك، وحركاتك، ومعرفتك باسم الشخص الذي تقابله، وتعابير وجهك، والإيماءات الخفيفة المناسبة أثناء إجراء المقابلة. فاعتني بكل هذه التفاصيل جيداً قبل ذهابك إلى المقابلة.

طوري معرفتك
تسعى الجهة التي تجري المقابلة لتوظيفك إلى التأكد من معرفتك بما أنت مقدمة عليه. لذلك ابحثي بعمق عن كل ما يتعلق بالشركة، وحتى بالشخص الذي سيجري المقابلة معك. ففهمك للشركة ووظائفها وأهدافها ومجال عملها يظهر اهتمامك وحماسك للعمل. وفي السياق حضري نفسك بتوقع أسئلة مختلفة من المحتمل أن توجه إليك، وتدربي على أجوبة مناسبة لها.


اقرأي أيضاً: بالفيديو: رائدة أعمال كنتِ أو مقدمة عروض.. هذا هو مبتغاك


لا تترددي في السؤال
العديد من المقدمين على العمل يتجنبون طرح الأسئلة معتقدين أن الطرف الآخر هو وحده من يسأل. هذا خطأ. فسؤالك عن بعض التفاصيل المتعلقة بالعمل والشركة تظهر اهتمامك بها. فمثلاً اهتمامك بعدد الأشخاص في الفريق الذي ستعملين معه، إلى من ستقدمين التقارير، التوقعات الأساسية لما ستقومين به، هي أسئلة تلبي رغبة أصحاب العمل في الاطمئنان إلى أنك مناسبة لبيئة العمل.

ثقتك حصنك
مهما كانت معرفتك، فإن صاحب العمل يريد توظيف أشخاص يتمتعون بالثقة بالنفس إلى جانب المعرفة والخبرة. هذه الثقة تعني أنك لن تترددي في العمل بتفان وفي اتخاذ القرارات المناسبة. تبدأ رحلة بث الشعور بالثقة من المصافحة القوية، وحتى الكلمات الهادئة الواثقة التي تتلفظين بها، مروراً بالتواصل البصري الصحيح والثابت.

ابني علاقاتك
رغم أن العلاقة مع الذي يجري معك مقابلة العمل هي علاقة طارئة ومؤقتة، لكن شعوره بأن جسراً قد بني بينك وبينك سيمنحك الأفضلية على غيرك من المتقدمين للعمل نفسه. مجاملة قصيرة ملائمة في بداية المقابلة ستكون جيدة في هذا الصدد. إظهار الودّ برقي هو أيضاً أمر جيد.

قد تجدين أن مهارة القيام بهذه الخطوات، أو بعضها، لا تتوفر لديك. لا تقلقي من ذلك. فإذا كنت تمتعين بالرغبة بالنجاح فعلاً، ستتمكنين من إتقانها ببعض التدريب بينك وبين نفسك، أو حتى بينك وبين أحد أفراد الأسرة أو الأصدقاء.