وجبات سهلة وشهية تحضرينها في منزلك

وجبات سهلة وشهية تحضرينها في منزلك

في ظل الأوضاع التي اقتضت بقاء الجميع في منازلهم، حماية لصحتهم وصحة الآخرين عبر تجنب الاختلاط الذي يعد أحد أهم وسائل انتشار فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، كشف الشيف التنفيذي يف سيزرز بلوواترز دبي عن مجموعة من النصائح التي يقدمها للاستفادة من هذا الوقت بإعداد وجبات خفيفة بسهولة وسرعة.

بوراتا
يمكن الاستمتاع بتناول هذه الجبنة الشهيرة مع الطماطم وصلصة البيستو ورشة من زيت الزيتون. ولإضافة اللمسات الأخيرة، يمكن إضافة خل البلسميك وسلطة الروكيت، وستكون هذه الوجبة المنعشة جاهزة. ومن النصائح الحصرية، يفضل وضع الطماطم في حرارة الغرفة لساعة واحدة وأن يتم تتبيلها بملح الهيمالايا.

الأفوكادو على خبز التوست
وهي الوجبة المفضلة للصغار. أضيفوا عصرة ليمون، ملح الهيمالايا البحري، ثم أضيفوا بيضة مسلوقة، وبالطبع لا تنسوا مشاركتها عبر أنستاجرام.



الأومليت
وجبة مثالية لأنها تحتوي الكثير من العناصر الغذائية، ويمكن تحضيرها بأكثر من طريقة. ومن أبسط الطرق لتحضير الأومليت هي أضافة الجبنة والخضار المفضلة لديكم، مثل الفلفل الحلو والفطر والبصل الأخضر. وإذا كنتم تودون إضافة لمسة خاصة إلى الطبق، يمكنكم ذلك من خلال إضافة قطع البطاطا الحلوة المقلية وزيت الكانولا.

شوربة طماطم هاينز
وتتميز بتعدد استخداماتها، حيث يمكن إضافة الأعشاب المفضلة لديكم مثل البقدونس والزعتر وإكليل الجبل والأوريغانو، بعد ذلك يتوجب تحريك الخليط قبل إضافة الشوربة إلى الباستا المفضلة لديكم.

شوربة الفطر
وهي تمثل خياراً مثالياً لتحضير الريزوتو، ويمكن أيضاً استخدامها كمرق لأرز الريزوتو. ولإضافة اللمسات النهائية، أضيفوا الفطر المقلي والريحان والفيولا، لتكون النتيجة وجبة لذيذة بكل سهولة وبساطة.

إضافة إلى ذلك هناك العديد من المكونات متعدد الاستخدامات والتي يمكنك إضافتها إلى وجباتك المتنوعة، مثل:
الباستا، وهي من المأكولات المناسبة في جميع الأوقات، حيث يمكنها استخدامها لتحضير السلطة، أو تحضير طبق باستا شهي، أو تحضير صينية مخبوزة في الفرن.
الجبنة، وهي من المكوّنات الغذائية التي تتناسب مع أي شيء، ويمكن تناولها أيضاً كما هي.
البيض، ويمكن استخدامه في الأطباق لوحده، ويمكن استخدامه في عمليات الخبز، وفي الصلصات وغيرها الكثير من الاستخدامات، حيث تعتبر جميع الوجبات التي تحتوي على البيض خياراً مثالياً.
الأرز، ويمكن قليه مع أي بقايا مأكولات متواجدة في الثلاجة، وهو مثالي كطبق جانبي مع أي وجبة ساخنة أو مع السلطة.
الكريمة، وهي تعمل على منح الطبق نكهة غنية لتستمتعوا بأطباق استثنائية.




حبوب الحمص، ويمكن إضافتها إلى السلطة، كما يمكن تناولها مشوية، وهي من المكون الرئيسي لطبق الحمص. وهو من أهم مصادر البروتين التي لا تحتوي على اللحوم.
الفلفل الحار، وهي يضفي لمسة خاصة لأي طبق، ويمكن إضافته لأي شيء، من صلصة الباستا وحتى السلطات والأومليت وغيرها الكثير.
الموز، وهو من الفواكه اللذيذة التي يمكن تناولها مباشرة بدون أي عملية تحضير، ويمكنه إضفاء لمسة غنية لمشروبات السموثي، كما يمكن استخدامه لتحضير خبز الموز "بانانا بريد".
زبدة الفستق، وهي الإضافة المثالية لجميع الأطباق التي تضم الكاري ودقيق الشوفان، أو لتحضير سندويشة توست خفيفة. وعلى الرغم من دسامتها إلا أنها تستحق مخالفة قواعد الحمية الغذائية ولو قليلاً.
الشوكولاتة، وهي أيضاً من المكونات التي تستحق كسر قواعد الحمية الغذائية من أجلها، فهي تمنحنا السعادة ويمكن استخدامها في عمليات الخبز، أو لتحضير كوب من الشوكولاتة الساخنة، أو تناولها كما هي.

وللاستفادة من بقايا الطعام في إعداد أطباق جديدة شهية، يمكنك الاعتماد على الطرق التالية:
البيض المشوي في الفرن، وهو من الأطباق الخاصة في غوردن رامزي هيلز كيتشن، وهو من الأطباق التي يسهل تحضيرها. في البداية يجب إضافة شرائح صغيرة من الفلفل الحار إلى صلصة الطماطم (يمكن استخدام الصلصة المتوفرة في المحلات التجارية)، وببساطة شعوا بعض البيض عليها. بعد ذلك قوموا بوضع الصينية في الفرن، وعندما ينضج البيض بالدرجة التي تحبونها، يمكن إضافة اللمسات الأخيرة مع جبنة البارميزان المبشورة حديثاً للاستمتاع بوجبة شهية.

كرات أرانشيني، والتي تسمى أيضاً "كرات الأرز المحشية"، ويتميز هذا الطبق بسهولة تحضيره من بقايا طبق الريزوتو. بداية اصنعوا الكرات من الأرز، ثم اقلوها في زيت الكانولا، وبعد إضافة يتم إضافة البقدونس وجبنة البارميزان. ولإضافة لمسة خاصة إلى الطبق، يمكنكم إضافة بعضاً من صلصة الطماطم.



البطاطا الحلوة المخبوزة، وهي من أشهر الوجبات التي تدخل الدفأ إلى قلوبنا، وهي غنية بالمكوّنات الغذائية. بدايةً يجب إحداث شقوق طولية ثم قطع حبة البطاطا من المنتصف، وبعد ذلك توضع في الفرن ليتم خبزها مع زيت الزيتون والفلفل المفتوح حديثاً وملح الهيمالايا وجبنة البارميزان. ويمكن تعزيز النكهة مع مكونات إضافية وفق رغبتم، مثل الفاصوليا السوداء والصلصة الحارة، أو يمكن تناولها مع السلطة.

وللحصول على معلومات موثوقة حول فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، مستمدة من مصادر عالمية مثل منظمة الصحة العالمية، ومحلية مثل حكومة الإمارات العربية المتحدة، يمكنكم التوجه إلى موقع "صحتك 19" باللغة العربية، والذي يتضمن إلى جانب المعلومات العديد من البوسترات التوضيحية والفيديوهات التي تشرح سبل الوقاية من العدوى. ويمكن الوصول إلى الموقع عن طريق الرابط: www.health19.net


موضوع قد يهمك: معاً.. تطلق برنامجاً للمساعدة في مكافحة تفشي كورونا