ما مصير الزائرين الذين لم يستطيعوا مغادرة الإمارات؟

ما مصير الزائرين الذين لم يستطيعوا مغادرة الإمارات؟

بعد اتخاذ حكومة الإمارات العربية المتحدة العديد من الإجراءات المشددة في إطار مكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، انسجاماً مع التوصيات العالمية في الحد من انتشار الوباء، والتي تضمنت تعليق كافة الرحلات الجولة من وإلى الإمارات، تساءل تساءل الزائرون الذين علقوا داخل الإمارات عن مصيرهم.

فالعديد منهم دخلوا الإمارات بتأشيرات سياحية انتهت مدتها بعد اتخاذ قرار تعليق الرحلات، أو ستنتهي قريباً، ولا يعرفون كيف سيتم التعامل معهم من قبل الحكومة.

لكن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة أعلنت عن حل هذه المشكلة عبر منح جميع الزائرين عبر تسوية أوضاعهم خلال الفترة التي سيستغرقها منع الرحلات، فقد قالت صفحة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية أن على هؤلاء عدم القلق لأنه سيتم اتخاذ العديد من الإجراءات التي تضمن شرعية تواجدهم على أراضي الدولة، وفق آلية سيتم الإعلان عنها لاحقاً.

وأكدت الهيئة أنها حصرية على التعامل مع مختلف التطورات التي تفرضه الإجراءات المتخذة على المستويين الإقليمي والدولي لمكافحة انتشار الفيروس، بما يحقق الرعاية المفترضة من الدولة لكل المقيمين على أرضها.



وكانت الإمارات قد اتخذت العديد من الإجراءات المتتالية في شدتها، والتي وصلت إلى إغلاق المولات والمطاعم والحدائق وصالات السينما، وجميع أماكن التجمع، إلى جانب تعليق جميع الرحلات الجوية والبرية من وإلى الدولة، وتعقيم وتطهير جميع الأماكن العامة.

ودعت الدولة جميع السكان في الإمارات، مواطنين ومقيمين وزائرين إلى التزام الإجراءات الصحية المعتمدة في إطار مواجهة الفيروس، بضمنها ضرورة غسل الأيدي بانتظام وبشكل صحيح، ووعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى.

يذكر أن "بيت المحتوى" الشركة الرائدة في تقديم محتوى مميز باللغة العربية على الإنترنت، أطلقت قبل أيام موقعاً باللغة العربية متخصصاً في متابعة الأخبار المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، وسمته "صحتك 19"، ويعتمد فقط على المصادر الموثوقة للمعلومات مثل منظمة الصحة العالمية وحكومة الإمارات، ويتضمن الكثير من المعلومات القيمة التي يجري تحديثها باستمرار، إلى جانب البوسترات التوضيحية والفيديوهات التي تشرح العديد من الإجراءات الصحية الضرورية. ويمكن الوصول إلى هذا الموقع على الرابط: www.health19.net 


موضوع قد يهمك: صحتك 19.. موقع جديد للمعلومات الموثوقة حول كورونا