قصص السيدات الناجحات في مجتمع Airbnb

قصص السيدات الناجحات في مجتمع Airbnb

تشكل النساء ما يصل إلى 43% من مجتمع مضيف Airbnb في الإمارات، فيما يشكلن أكثر من 50% من مجمل هذا المجتمع حول العالم، فقد نجحت النساء المضيفات حول العالم بتأمين عائد اقتصادي وصل إلى 15 مليار دولار.

وتحقق النساء عبر هذا العمل فوائد عدة دفعت بعضهن إلى جعل الضيافة مهنتهن الأساسية، فيما ساعدت أخريات على تطوير أعمالهن من خلال عائدات مجزية.

من بين هؤلاء السيدات الإماراتية حنان الفردان التي تجمع ضيوفها على وجبة تقليدية تعرفهم خلالها على الثقافة الإماراتية التقليدية، بما في ذلك آداب القهوة العربية والبخور العربية والإيماءات الترحيبية والملابس الإماراتية. أما الهندية سورايا (مومباي) فتعترف هذا العمل شغفاً حقيقياً، وتقول أنه يعبر عن شغفها وحبها للقيم الإنسانية، فتنقله إلى ابنتها فابيا التي تشارك أمها في جعل منزلهما أكثر ترحيباً بالضيوف، فما أمن لهما العائد ما يكفي للسفر إلى وجهات جددية ولقاء أشخاص وبناء صداقات ما كان بالإمكان إجراؤها لولا هذا العمل.



بريسكيليا من لندن، كانت تعمل أخصائية في علم الأحياء الدقيقة، لكن شغفها بالملابس النسائية دفعها إلى الحصول على شهادة في تصميم الأزياء، وهي اليوم تشارك خبرتها وشغفها مع ضيفاتها اللواتي يتعلمن قتنيات الخياطة ويغادرن مع فستان من صنعنهن.

تقول Airbnb أن العام الماضي قد شهد إقبال النساء على رحلات السفر بقصد العمل فتجاوزت 663 ألف رحلة قامت بها الضيفات، إلى جانب السفر بقصد الاستجمام والتواصل والبحث عن تجارب الاصطياف واستكشاف مواقع أثرية ومناطق برية.



موضوع قد يهمك: مجوهرات مثالية لعيد الأم من Garrard