مطار بكين داشينغ الدولي يحتضن الإتحاد للطيران

مطار بكين داشينغ الدولي يحتضن الإتحاد للطيران

يعد مطار بكين داشينغ الدولي الأكبر في العالم، و"البوابة الخضراء الجديدة" للصين، ويتمتع بتصميم فريد من نوعه مع مركز نقل متكامل، الأمر الذي دفع الناقل الوطين للإمارات، الاتحاد للطيران، إلى أنقل جميع رحلاتها من أبوظبي إلى بكي، ومن بكين إلى ناغيا في اليابان، إلى هذا المطار المميزة، اعتباراً من يونيو القادم 2020.

مطار داشينغ الدولي (PKX) الجديد يحمل بصمة المعمارية العراقية العالمية زها حديد، ويعد أكبر مطار أحادي البنيان في العالم. ويضم مركز نقل متكامل صمم ليغطي 28 مدينة في الصين تحتضن ما يقرب من 202 مليون نسمة، عبر شبكة سكك حديدية عالية السرعة، إلى جانب خطوط المترو التي تصل المسافرين بضواحي بكين. ما يوفر لعملاء الاتحاد إمكانية متابعة رحلاتهم جواً وأرضاً على امتداد الصين، ومن شأن ذلك أن يسهم في الحد من الانبعاثات الكربونية لدى السفر بين العاصمة والمدن المحلية.



وتم تجهيز المطار بخدمات تقنية متقدمة مثل أجهزة التعرّف على الوجوه وأنظمة تتبع الأمتعة وغيرها. وأطلق على المطار اسم "البوابة الخضراء" لما يتميز به من مواصفات وخدمات مراعية للبيئة مثل سياسات الحد من الانبعاثات الكربونية، وألواح الطاقة الشمسية، وأنظمة جمع مياه المطر لإعادة تدويرها واستخدامها.

الاتحاد للطيران أكدت أنها ستواصل تسيير رحلاتها اليومية بين أبوظبي وبكين، عبر طائرتها المتقدمة تقنياً بوينغ 787 دريملاينر، والتي تضم مقصوراتها ومنتجاتها الحائزة على الجوائز، بالإضافة إلى خدمة مدير الأطعمة والمشروبات في درجة الأعمال، والمربية في الأجواء في الدرجة السياحية، لمزيد من الراحة والخصوصية للعائلات المسافرة مع أطفالهم.



موضوع قد يهمك: أناقة الصيف مع مجموعة كلوي الجديد