أول رحلة جوية في العالم خالية من المواد البلاستيكية

أول رحلة جوية في العالم خالية من المواد البلاستيكية

كشفت الإتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات، أنها ستحتفي بيوم الأرض على طريقتها، وذلك بإطلاقها رحلة خالية من المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، وتحمل الرقم EY484، وتغادر من أبوظبي في 21 أبريل لتصل إلى بريزبن في أستراليا في 22 أبريل.

وخلال مرحلة التحضير للرحلة، كان إيجاد البدائل المستدامة سهلاً في بعض الحالات حيث عملت الاتحاد للطيران مع مورديها لضمان عدم تغليف المنتجات بالمواد البلاستيكية أحادية الاستخدام. وفي حالات أخرى تطلب الأمر البحث عن منتجات أكثر ابتكاراً مثل أكواب "كاب في" (Cupffee)، وهي أكواب لشرب القهوة صالحة للأكل حيث تم صنعها بالكامل من منتجات الحبوب الطبيعية.

وأثمرت عمليات التخطيط لرحلة "يوم الأرض" عن التزام الاتحاد للطيران كذلك بإزالة ما يصل إلى 20 في المائة من المواد البلاستيكية أحادية الاستخدام على متن طائراتها بحلول الأول من يونيو 2019. وبنهاية العام الحالي، سوف تكون الاتحاد للطيران قد نجحت في إزالة 100 طن من المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة من خدماتها على متن الرحلات.

وتأتي هذه الرحلة الهامة في إطار التزام الاتحاد للطيران المستمر إزاء البيئة، وتهدف إلى المضي قدما لما هو أبعد من الاحتفالات بيوم الأرض، مع التعهد بتقليل استهلاك المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة بنسبة 80 في المائة على امتداد كافة أعمال الاتحاد للطيران، وليس فقط على متن الرحلات، بحلول نهاية عام 2022.

وقال توني دوغلاس، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتحاد للطيران: "تتزايد المخاوف على الصعيد العالمي بشأن الإفراط في استخدام المواد البلاستيكية والتي يمكن أن تستغرق آلاف السنوات حتى تتحلل. وقد أظهرت أبحاثنا أن بإمكاننا إزالة ما يصل إلى 27 مليون غطاء بلاستيكي من تلك المستخدمة لمرة واحدة من خدماتنا على متن الرحلات كل عام، وبصفتنا شركة طيران رائدة، يقع على عاتقنا القيام بإجراء بهذا الصدد، وتحدي وتغيير المعايير في قطاع الطيران والعمل مع الموردين الذين يوفرون البدائل الأقل تأثيراً على البيئة".

تجدر الإشارة إلى أن فريق إدارة عمليات ساحة الطائرات بالاتحاد للطيران، القائم في مطار أبوظبي الدولي، قد أطلق مبادرة لخفض استهلاك 1.6 مليون عبوة مياه بلاستيكية في العام. فخلال أشهر الصيف، يتم توزيع ما يزيد عن 13,000 عبوة مياه بلاستيكية يومياً، ومن ثم قامت الاتحاد للطيران بتركيب موزعات للمياه سعة 19 لتراً حتى الشهر الماضي على امتداد كافة مرافق الاستراحات المخصصة للموظفين، الأمر الذي أثمر عن خفض استهلاك المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، فضلاً عن توفير ما يصل إلى 800,000 درهم سنوياً للشركة.

وبهذه الرحلة، ستسجل الإتحاد للطيران على أنها أول شركة طيران في العالم تشغل رحلة خالية من المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة على وجهة للرحلات فائقة المدى.


موضوع قد يهمك: متجر رمضاني لعلامة الأزياء البريطانية NEXT ONLINE