هكذا وقف بعد 12 عاماً من العجز!

هكذا وقف بعد 12 عاماً من العجز!

من المؤكد أنكِ لطالما سمعتِ بأشخاصٍ عانوا من تقوسات شديدة في أقدامهم أدت إلى عجزهم في نهاية المطاف. لذا لن يكون من الغريب أن تتعرفي اليوم على قصة المواطن السعودي، سعود المالكي، الذي غادر بلاده متوجهاً إلى مستشفى رأس الخيمة لتلقي العلاج على يد الدكتور ويليام هودج جراح العظام المشهور عالمياً.

تخيلي أنَّ المريض البالغ من العمر 60 عاماً، كان عاجزاً عن مد ساقيه بشكل مستقيم طوال 12 عاماً. قبل أن ينجح قسم التدخل الجراحي في مستشفى رأس الخيمة بعلاجه ومساعدته على الوقوف والسير على قدميه خلال عدة أيام فقط، ما أعاد له الأمل مجدداً بعيش حياة خالية من الألم والانزعاج الذي عانى منه سابقاً.

وينبغي عليكِ أن تعلمي أنَّ تشخيص إصابة المريض بالتهاب مفصلي حاد في ركبتيه، هو مرض شائع في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط عموماً، وبالرغم من التدخل الطبي حينها، إلّا أنَّ حالته الصحية استمرت بالتدهور، وأصبحت حركته في النهاية مقتصرة على بضع خطوات وبمساعدة العكاز في كل مرة يحاول فيها المشي.

الجدير ذكره أنَّ المالكي وبعد تواصله مع الدكتور ويليام أندرو هودج، الطبيب المتخصص بتصميم وزراعة مفاصل الركبة في مستشفى رأس الخيمة والحائز على براءة اختراع "الركبة العربية" لاستخدامها في العلاجات الجراحية لالتهاب المفاصل الحاد، وبعد خضوعه لعمليتين جراحيتين متعاقبتين في ركبتيه، بدأ مرحلة إعادة التأهيل في نفس اليوم وانتقل بسرعة من الاعتماد على جهاز المشي إلى السير على قدميه بمساعدة عكاز. ليعود سعود المالكي بعد ذلك إلى بلاده بعد مرور أسبوعين فقط من العملية الجراحية، وهو يواصل العمل حالياً في مهنته كمهندس نشيط.


اقرأي أيضاً: سيطري على غيرة طفلك الكبير من المولود الجديد