جولة افتراضية في معرض مسيرة قرن

جولة افتراضية في معرض مسيرة قرن

أطلقت مؤسسة بارجيل للفنون جولة افتراضية متاحة للجمهور في معرض "مسيرة قرن: الفصل الثاني"، والذي يوفر 126 عملاً لفنانين معروفين من أنحاء العالم العربي تروي قصص التاريخ والطبيعة والاشخاص والمجتمعات.

المعرض الذي تنظمه مؤسسة بارجيل للفنون بالتعاون مع هيئة الشارقة للمتاحف، يوافق اليوم العالمي للمتاحف (18 مايو من كل عام)، ويحفز المناقشات حول الأسباب الكامنة وراء نقص تمثيل أفراد ومجموعات معينة في سياقات المتاحف، وطرق التأثير على التغيير، كما يقدم مجموعة واسعة من الأساليب والتقنيات والمواد والتوجهات المواضيعية، التي ميزت الممارسات الفنية في البلدان العربية بين 1880 و1980.



وتشمل قائمة الفنانين الذين قدموا أعمالهم الابداعية كل من الفنان جواد سليم، وشاكر حسن السعيد، وعبد القادر الريس، وإتيل عدنان، ومنى حاطوم، وجازبيا سيري، وغيرهم من الفنانين المحترفين. كما يضم المعرض أعمالاً لفنانين أقل شهرة، ولكن كان لهم أثراً كبيراً على عالم الفن خلال خمسينيات وستينيات القرن الماضي.

ودعت هيئة الشارقة للمتاحف الزائرين إلى التفكير في استراتيجية الاختيار وطرح أسئلة حاسمة، والتأمل في أسئلة شمولية أوسع حيث ركز الفصل الأول على الطرق التي استجاب بها فنانو المنطقة للأحداث السياسية والظروف الإنسانية على مدار القرن العشرين المضطرب، من خلال معالجة مفاهيم التمثيل المؤسسي، علاوة على سعيه إلى مواجهة مسألة عدم المساواة بين الجنسين في عالم الفن.



وتحرص هيئة الشارقة للمتاحف على تعزيز الحراك الفني في إمارة الشارقة، وذلك من خلال تنظيم معارض الفنية، والتعاون مع مؤسسات وهيئات فنية من مختلف أرجاء العالم، كما تسعى إلى تشجيع الجمهور على استغلال الأوقات المتاحة التي فرضتها الظروف الراهنة، وزيارة متاحف الشارقة عبر الجولات الافتراضية التي توفرها.