برنامج حافل لأطفالك في مركز إكسبو الشارقة

برنامج حافل لأطفالك في مركز إكسبو الشارقة

كشفت إدارة التثقيف الصحي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة عن مشاركتها في الدورة الحادية عشرة من "مهرجان الشارقة القرائي للطفل"، والمستمر من 17 إلى 27 أبريل الجاري، لتقدم للزوار الأطفال برنامجاً حافلاً يضم العديد من الفقرات والفعاليات التعليمية الشيقة التي تغرس في نفوسهم الوعي الصحي، وتتخذ طابعاً تفاعلياً لتشجيع الأطفال على النشاط والحركة وممارسة الرياضة، وهو ما يبعد عنهم فرص الإصابة بالعديد من الأمراض الناجمة عن الخمول والكسل، وتناول الأطعمة والوجبات السريعة، وغيرها من العادات الغذائية السيئة.

ويضم الجناح المخصص للإدارة "بوديوم" خاص للتعريف بأنشطتها والفعاليات التي تقوم بها بالمشاركة مع جمعيات الصحة العامة العاملة تحت مظلتها، وقسماً خاصاً بالمسابقات والألعاب التوعوية مثل فكرة "اللعبة الجدارية" وهي لعبة تحتوي على مكعبات فيها صور تعرض أغذية صحية وأخرى مضرة بالصحة، وتدعو الأطفال للتمييز بينها، بالإضافة إلى مكعبات تحتوي على بعض التمارين الرياضية المحفزة على النشاط والتفكير، وأسئلة صحية عديدة متنوعة تهدف جميعها إلى تعريف الطفل بأهمية الغذاء الصحي، والابتعاد عن الوجبات السريعة وتوضيح مضارها، وتعزيز ثقافة تناول الخضار والفواكه واتباع نمط حياة صحي، وتحفيز الأطفال على الاطلاع والبحث والمعرفة، وكذلك ترسيخ أهمية النشاط البدني في حياة الطفل لما لذلك من أهمية في المحافظة على صحته وسلامته. كما يضم الجناح قسما خاصا للتلفاز يعرض من خلاله العديد من البرامج والأفلام التثقيفية والتوعوية المخصصة للأطفال.

وإلى جانب الفعاليات المخصصة للأطفال، ستقوم المتطوعات والمثقفات الصحيات اللواتي سيتواجدن في جناح الإدارة، بالتواصل مع أولياء الأمور، والرد على استفساراتهم حول صحة وتغذية أبنائهم، وتوزيع الكتيبات والنشرات الصحية المتخصصة في هذا المجال.

وقالت سعادة إيمان راشد سيف، مدير إدارة التثقيف الصحي إن الإدارة، ومنذ انطلاقها ساهمت من خلال برامجها ومبادراتها المتعددة التي أطلقتها بدعم وتشجيع من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في تعزيز جهود الإمارة الهادفة لرفع مستوى الوعي الصحي لدى الأطفال وأسرهم، وتشجيعهم على اتباع أنماط الحياة الصحية، وممارسة العادات السليمة التي تحافظ على صحتهم، واستثمار طاقاتهم وقدراتهم وتوجيهها بشكل سليم، لمواجهة المستقبل بروح وثابة متحفزة لمواصلة مسيرة البناء، تماشياً مع رؤية إمارة الشارقة ودولة الإمارات الرامية إلى تطوير منظومة صحية متكاملة، وصولاً إلى بناء مجتمع سعيد خال من الأمراض وفق "مئوية الإمارات 2071".


موضوع قد يهمك: عروض صيفية استثنائية في إعمار للضيافة