حوار مع رند عبد الجبار في مركز جميل للفنون

حوار مع رند عبد الجبار في مركز جميل للفنون

وُلدت رند عبد الجبار في بغداد العراق عام 1990، وتخصصت في فنون المعمار والتصميم والفنون البصرية. وتسعى من خلال أبحاثها الحالية إلى فحص التراث الثقافي للعراق وبلاد ما بين النهرين القديمة، مع استلهام فنون العمارة وعلم الآثار والأساطير. وطوال عملها، تعكف على بناء ذاكرة المكان والتاريخ، باستخدام فنون التصميم وفن المجسّمات والتركيب الفني كوسائط أولية.


وستكون رند ضيفة البرنامج الجديد لمركز جميل للفنون، والمسمى "حلقات مكتبية"، لحوار يديره يوسف الدهام، عالم آثار و أخصائي في الحفاظ على المباني الأثرية من العراق، يجري الحديث خلاله عن التحديات التي تواجه علماء الآثار والمتخصصون في الحفاظ على التراث في مناطق النزاع المسلح.

يتناول المشروع الحالي التاريخ المأساوي لمئذنة عانة، التي تقع في بلدة غرب العراق، ويجعل منها منطلقاً بحثياً. والاعتقاد هو أن تاريخ بناء المئذنة يعود إلى عهد الدولة العقيلية، قبل أن يتم تفكيكها ونقلها إلى موقع جديد في عام 1980 بسبب بناء سد على النهر. وفي عام 2006، دمرت المئذنة في انفجار إرهابي ضمن سلسلة أعمال وحشية استهدفت عدداً من مواقع التراث الثقافي العراقي. وفي 2012، أعاد فريق من علماء الآثار المحليين، بقيادة يوسف الدهام، بناء المئذنة، قبل أن تجهز عليها مجدداً جحافل داعش في العام 2016.

وتقام حلقات القراءة العامة للجمهور في المركز من أبريل إلى أغسطس 2019. وتحت إشراف متخصصين وباللغتين الإنجليزية والعربية، حيث تركز مكتبة جميل هذا الموسم على تجارب العيش والعمل في دول مجلس التعاون الخليجي.

يتضمن البرنامج العام في مركز جميل للفنون ورش عمل للأطفال والعائلات، وجولات المعارض، ومجموعات قراءة ومناقشات. وقد شارك أكثر من 600 طالب و50 معلماً في ورش العمل حتى الآن؛ وفي عطلات نهاية الأسبوع، يشتمل البرنامج على ورش عمل إضافية بإشراف فنانين وهي موجهة إلى العائلات والشباب.

يقام الحوار يوم الأربعاء الموافق 17 أبريل 2019، في تمام الساعة 6:30 مساءً، تليه عروض لفنانين آخرين في كل شهر حتى نهاية العام.


موضوع قد يهمك: عروض فريدة في فندق البيت الشارقة