فعاليات مجانية لذوي التوحد من هيئة الشارقة للمتاحف

فعاليات مجانية لذوي التوحد من هيئة الشارقة للمتاحف

باقة من الفعاليات والبرامج والأنشطة الجماعية والفردية أطلقتها هيئة الشارحة للمتاحف ضمن مبادرة "متاحف صديقة لذوي التوحد"، تعد الأولى من نوعها خليجياً، وتوفر بيئة تعليمية تلبي متطلبات الأطفال من ذوي التوحد من 7 إلى 12 سنة.

المبادرة التي أطلقت قبل عام، تعزز قدرات التكامل الحسي لدى الأطفال من ذوي التوحد، وتؤمن لهم التواصل مع زملائهم و محيطهم داخل بيئة متحفية مواتية تعتمد على أساليب علمية وآليات مدروسة. وصممت جميع الورش والأنشطة لتلبي احتياجات جميع الأشخاص من ذوي الإعاقات المختلفة، باللغتين العربية والإنجليزية، حيث تشترط الهيئة ضرورة حجز البرنامج قبل ثلاثة أسابيع من تاريخ الزيارة عبر الرابط الإلكتروني (اضغط هنا..) وتحديد نوع الإعاقة حتى يتم تقديم البرنامج المناسب للفئة المستهدفة.

وتصل السعة الاستيعابية لكل ورشة عمل الى ١٥ شخصاً تشمل مقدمي الرعاية، باستثناء ورش العمل المقدمة للأشخاص من ذوي التوحد، إذ حصرتها بحضور 6 أشخاص فقط، وذلك لضمان الجودة.



ويقدم متحفا المحطة والشارقة للآثار قـصصاً اجـتماعية شيقة عن المتاحف تعتمد على اسلوب التعلم البصري والوصف الدقيق من خلال الصور المتسلسلة بهدف تحسين سلوك الاطفال من ذوي التوحد من عمر ٣-٦ سنوات وتعليمهم مهارات اجتماعية مختلفة. فيما يقدم متحف الشارقة للفنون للأطفال ذوي الإعاقة السمعية، والذهنية، والنفسية، من عمر 7 إلى 14 سنة ورشة عمل "العشوائية"، التي تتيح لهم إطلاق العنان لمخيلاتهم الفنية، والتعبير عن شخصياتهم من خلال رش ألوانهم المفضلة على الورق باستخدام الفن العشوائي.

كم ركز مركز الشارقة للاستكشاف على أهمية الغذاء الصحي المتوازن من خلال ورشة عمل "طبقي الصحي"، حيث تطلع الأطفال من ذوي الإعاقة السمعية والذهنية والنفسية على أهمية احتواء نظامهم الغذائي على 5 حصص من الفواكه والخضروات.


Watch the video


أما ورشة "الطواش" المقدمة للأفراد من ذوي الإعاقة السمعية، فتطلعهم على مفهوم "الطواش" وهو تاجر اللؤلؤ الذي يقوم ببيع وشراء اللؤلؤ من النواخذة، وتُعرف الورشة أطفال هذه الفئة على مهنته وأدواته، وتتيح لهم صنع عمل فني باستخدام اللؤلؤ، فيما يستعرض متحف الشارقة للآثار أمام ذوي الإعاقة السمعية، والذهنية، والنفسية "تاريخ العطور وتجارتها" حيث لعبت التجارة دوراً مهما في ازدهار الحياة الاقتصادية لإمارة الشارقة منذ العصور القديمة، ويطلعهم على طرق تجارة العطور، وتمنحهم فرصة صنع عطرهم الخاص، كما يعطي المتحف لذات الفئة من عمر15 سنة فما فوق فرصة التعرف على الأصباغ الطبيعية، ويكشف لهم طرق استخراج الإنسان قديماً للعديد من الألوان من مصادر الطبيعة المختلفة.



ويعرف متحف الشارقة للحضارة الإسلامية الأطفال من فئة ذوي الإعاقة السمعية والذهنية على فن الفسيفساء، وكيف أبدع المسلمون في استخدامه في فنون العمارة، فيما ينظم مربى الشارقة للأحياء المائية للفئة ذاتها رحلة بحرية تحت عنوان ”عالم البحار“، ليطلع الأطفال على الكائنات البحرية التي تعيش في أعماق البحار.

وتحرص هيئة الشارقة للمتاحف على تنظيم جولات تعريفية، وجلسات تعليمية، تلبيةً لاحتياجات الأطفال من ذوي التوحد، يقدمها خبراء متخصصون، قادرون على توفير الأدوات والوسائل الملائمة التي تتيح للفئات المستهدفة الاستفادة من البرامج والجلسات والجولات التعريفية.

للمزيد من المعلومات: 971569972968 ،أو البريد الإلكتروني عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.




فيديو:
أفخم موقع للتخييم في الإمارات: لونج بيتش كامب جراوند في رأس الخيمة