أول طفل يولد من أم مصابة بكورونا في الإمارات

أول طفل يولد من أم مصابة بكورونا في الإمارات

كشفت مستشفى الزهراء بدبي عن ولادة أول طفل لأم مصابة بفيروس كورونا المستجد، كوفيد-19، تبلغ من العمر 25 عاماً وتحمل الجنسية الهندية، كانت قد أدخلت المستشفى يوم 2 مايو الجاري.

وعند وصول الأمر إلى مستشفى الزهراء بدبي، خضعت لاختبار Covid-19 الذي أظهر نتيجة إيجابية للأم التي تنتظر مولودها يوم 19 مايو، لكنه سارع للمجيء قبل ذلك بعد ثلاثة أيام فقط من إدخال الأم إلى المستشفى.



المستشفى قال أن الولادة جاءت مفاجئة، إذ بدأت الإنقباضات متواترة، فلم تستغرق سوى نحو 15 دقيقة فقط لتلد طلفها سليماً وآمناً، وهو زمن قصير قلما يحدث. كما أن الأم نفسها بحالة صحية جيدة.

وخضع الطفل الوليد إلى اختبار فحص كوفيد-19 فور ولادته، لكن النتيجة لم تظهر بعد.

وأكد المستشفى أنه ملتزم بجميع إجراءات الصارمة لضمان عدم انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد، وهي إجراءات يزيد تشددها عندما يتعلق الأمر بالحوامل والأطفال.