هل يزعجك أطفالك في السيارة أثناء قيادتك؟

هل يزعجك أطفالك في السيارة أثناء قيادتك؟

إذا كانوا يفعلون ذلك، فهم ليسوا الوحيدين! فقد أظهر بحث جديد أجرته "نيسان" أن 63% من الآباء الأوروبيين المشاركين في الاستبيان (50 آلاف من الأهالي الحائزين على رخصة قيادة صالحة) يعانون من صعوبة في التركيز الكامل على الطريق أثناء القيادة حين يسيء أطفالهم التصرف داخل السيارة، بل إن واحداً من أصل ثلاثة راشدين قال أنه يشعر بأمان أقل خلف المقود بسبب ذلك.

الأهالي المشاركين أشاروا إلى أن سلوك أطفالهم أثناء تواجدهم في السيارة يكون أسوأ من سلوكهم عند ارتداء الملابس للذهاب إلى المدرسة بحسب (11%) من الأهل، أو إلى السوبرماركت (17%)، أو للخلود إلى النوم (12%)، حسب الدراسة.

وتصدرت سلوكيات مل نوبات الصراخ والبكاء اللائحة (65%)، تبعها الشجار في المقعد الخلفي بين الأخوة والأصدقاء، وركل مؤخر مقعد السائق، وفك حزام الأمان، وحتى قذف الألعاب داخل السيارة.

وقال الكثير من الأهالي إنهم يتخذون إجراءات يائسة لمحاولة الحدّ من الخطر والإلهاء الذي تتسبب به القيادة بوجود أطفال. في هذا الإطار، يتفادى 15% من الراشدين كلياً الطرقات السريعة أو المزدحمة عند وجود أطفال في السيارة، فيما يبقيهم آخرون منشغلين بالأجهزة اللوحية أو الهواتف الذكية (37%) أو بالألعاب (41%) أو بالموسيقى (53%) أو بالحلويات (22%).

وغالباً ما يتسبب سلوكهم بتشتيت انتباه الأمهات أثناء القيادة أكثر من الآباء.



وتسبب هذا التشتيت للأمهات والآباء بإشاحة نظرهم عن الطريق، ورفع ايديهم عن المقود، وتجاوز الضوء الأحمر، أو نسيان استخدام إشارات الانعطاف أو حتى الفرملة المفاجئة.

وبناء على ذلك عبر ثلث المشاركين عن أن الأنظمة المساعدة للسائق ستكون أحد الاعتبارات المهمة في السيارة التي سيشتريها، مثل نظام الفرملة الطارئة الأتوماتيكية ونظام التحذير عند مغادرة المسار.

يذكر أن نظام "بروبايلوت" ProPILOT لدى "نيسان"، يعتبر أحد الحلول التي تضمن تجربة قيادة ممتعة وأقلّ توتراً. فهو يعزز قدرة السائق على التحكّم وثقته من خلال مساعدته في التوجيه والتسارع والفرملة.

صُمم النظام للعمل على مسار واحد على الطرقات السريعة خلال الزحمة وعند السير بسرعة منخفضة وعالية. كما أنه يحدّ من التعب والتوتر خلال القيادة اليومية ويعزّز سلامة الركاب. تتيح تكنولوجيا "بروبايلوت" للسائق البقاء متحكماً بالسيارة وهي متوفرة حالياً في سيارة "نيسان ليف" الكهربائية، على أن تُستخدم في وقت لاحق من العام في سيارات الكروس أوفر الرائدة التي تنتجها "نيسان" مثل أكس-تريل وقشقاي. ومن بين التكنولوجيات المتاحة الأخرى نظام الفرملة الطارئة الذكية الذي يساعد على تجنّب الاصطدام والحدّ من قوّته. وتوفر شاشة الرؤية الشاملة الذكية ونظام التنبيه عند الرجوع للخلف على الطرقات المزدحمة وفي أماكن الركن الضيّقة حماية إضافية، إذ تنبّهان السائق إلى الأجسام المتحركة حول السيارة وخلفها.


موضوع قد يهمك: أمسيات ممتعة في أوش