عيشي أجمل سنوات الزواج

عيشي أجمل سنوات الزواج

من المعروف أنَّ فترة الخطوبة هي أفضل وقت ممكن أن تقضيه مع شريككِ، لتأتي بعدها السنوات الأولى من زواجكِ وهي أجمل سنوات الزواج، قبل أن تبدأ مشاغلكِ ومشاغل شريككِ بالازدياد ما يجعل الاهتمام بينكما أقل. ولكن من المؤكد أنّكِ تعلمين أهمية المحافظة على العلاقة الزوجية الناجحة والمحاولة المتكررة بعدم خسرانها.

في البداية احرصي دائماً ومهما تفاقمت ضغوطكِ ومشاكلكِ على تقدير أعمال شريككِ، فما أجمل أن تكوني الداعم الذي يُنسيه تعبه بكلماتِ بسيطة تمنحه إحساساً بالسعادة ويحافظ على رابط الحب بينكما. جميعنا ننفعل أحياناً تِبعاً لظروف عديدة مُحيطة بنا، لكن حاولي قدر الإمكان التحكم بأعصابكِ وعدم التفوه بتلك الكلمات القاسية أثناء النقاشات العادية أو الخلافات الحادّة، فمهما شعرتِ بالضيق من الطرف الآخر حاولي عدد التفوه بتلك الكلمات الجارحة التي ستترك أثراً لا يُنسى والعكس صحيح طبعاً.

تكون الآمال والتخيلات الوردية حاضرة في بداية الحياة الزوجية، ولكن ينبغي عليكِ أن تعلمي أنَّ طريقة زوجكِ في التعبير عن حبه في بداية الحياة الزوجية قد لا تكون نفسها مع مرور بضع سنوات من الزواج، ولكن هذا لا يعني أنَّ الحب قد انتهى. كل مافي الأمر أنَّ الأولويات قد تغيرت. لذا ننصحِ بتقديم أفضل ما لديكِ دائماً وعدم مُقارنة الحاضر بالماضي، والأهم أن لا تنتظري مقابل فوري إزاء ما تفعلينه، وبهذا ستضمنين علاقة زوجية سعيدة وغاية في التفاهم.

والآن إن كنتِ ممن يجدون صعوبة في الاعتذار، قد حان الأوان لتعترفي لنفسكِ بأنَّه لا يُقلل من قيمتكِ أبداً، لذا أبعدي الغرور والكبرياء عن علاقتكِ الزوجية وتعلّمي تقبّل الاعتذار والمسامحة في المقابل، فالجلوس سوياً والتحدث بصراحة تامة ستكون أموراً كفيلة بتقريب المسافات.

وفي النهاية العلاقة الزوجية الناجحة تحتاج إلى جهد منكِ ومن شريككِ سوياً كي تزدهر وتتخطى كل العقبات التي قد تواجهها. والآن ابتسمي وابدأي بتغيير علاقتكِ مع الشريك.


اقرأي أيضاً: أمسية خاصة لكِ في ذا ريستورانت ي العنوان بوليفارد