هكذا سيعشق طفلك الكيمياء..

هكذا سيعشق طفلك الكيمياء..

يحب الأطفال في المدارس المواد التي تجذبهم، أي تلك التي يشعرون بالتفاعل مع مضامينها، ويتعاملون معها مباشرة، وليس فقط عبر النصوص التعليمية. ومادة الكيمياء هي إحدى تلك المواد التي يصعب التعامل معها دون تفاعل حسي مباشر.

لذلك كشفت دائرة التعليم والمعرفة عن إطلاقها جولة جديدة من برنامجها الخاص بالتوعية العملية المدرسية "لِمَ؟ ليعزز علاقة الطلاب مع مواد العلوم و الكنولوجيا والهندسة، لكنه يتضمن هذه المرة عرضاً مميزاً عن "الكيمياء المشوقة"، يشرف عليه فريق من المرشدين المدربين، ويشرك طلاب مدارس أبوظبي في أنشطة تلك العلوم بأسلوب تعليمي مبتكر ومسل في الوقت نفسه.

في هذا الجزء سيسلط الضوء على عالم الكيمياء الغني والواسع، وتأثيراته في مختلف نواحي حياتنا اليوم، وذلك عبر تجارب تفاعلية وعروض واختبارات علمية تجعل من معرفة وفهم المواد الأساسية والجزيئات والذرات عملية جذابة ومشوقة للطالب. خاصة أنه يركز على أحدث التطورات العلمية وأكثرها تشويقاً كتقنية النانو مثلاً.

يذكر أن برنامج "لِمَ؟" حقق نجاحاً كبيراً منذ انطلاقه في العام 2012، وصار أحد المقاصد التي يسعى إليها الطلاب ويستلهم منها أصحاب الهمم، وتقدم للجميع المعرفة والمتعة.


اقرأي أيضاً: ما هي خطواتك الأولى لتبدأي الرسم؟