7 إغراءات لتستمتعي بإجازتك في مصر

7 إغراءات لتستمتعي بإجازتك في مصر

لا تشتهر مصر بأهراماتها وآثارها القديمة التي ما تزال تدهش العالم، فحسب، بل أيضاً بمرافقها السياحية المميزة التي تجعل إجازتك في ربوعها تجربة لا تنسى.

ماريوت الدولية كشفت عن عروضها الفريدة ضمن حملة "تجول واستكشف أكثر"، والتي تحتل مصر مكانة خاصة فيها، إذ يحظى الضيوف ممن حجزوا إقامتهم في أحد فنادق ومنتجعات ماريوت الدولية في مصر بفرصة الاستفادة من حسم 20% من الآن وحتى 30 سبتمبر القادم، فيما يتمتع أعضاء برنامج الولاء بحسم يصل إلى 30%.

ولأن في مصر أسباب كثيرة لقضاء الأجازة فيها، نعدد لك 7 من أكثرها إثارة.

1- بعد استرخاء ممتع في مقهى جاردن بروميناد كافيه، بنسائمه الصيفية المنعشة، سيكون التجول في فندق ماريوت القاهرة فرصة لاستكشاف القطع الفنية المحفوظة فيه، والتي تعرفك على سحر وخبايا الإرث الملكي.

2- وجبة لذيذة ونكهة شيشة مميزة في فندق مينا هاوس القاهرة، حيث تقف أمامك أهرامات الجيزة، المعجزة الوحيدة الباقية من عجائب الدنيا السبع القديمة.

3- دلال ورقي واستجمام واسترخاء مع علاج الطين الفريد في ذا بيلويد تريتمنت في سبا النيل ريتز كارلتون، متضمناً تقشيراً كاملاً للجسم، وغرفة بخار تضمن لك الصفاء التام.

4- مرح وتسلية لا ينقطعان في فندق النيل ريتز كارلتون بحوض سباحته الأولمبي المحاط بـ 17 كوخاً فاخراً، فيما تسود الأجواء العائلية الهادئة والممتعة.


اقرأي أيضاً: احجزي رحلتك الشيقة حول العالم


5- استكشاف أسرار سوق خان الخليلي الشهير الذي يضم مطعم الروائي العظيم نجيب محفوظ، ويتميز بأزقته المتعرجة الضيقة، وشراء التذكارات الرائعة، ومن ثم تذوق الكوكتيل الشهي الذي يحمل الاسم نفسه في فندق شيراتون القاهرة، والمستوحى من توليفات السوق.

5- ليل سحري يمنحك المزيد من الأحلام، فيما يتألق الطريق الموازي لنهر النيل بالعربات التي تجرها الخيول، وتتمايل قوارب "الفلوكة" الشهيرة على أمواج النهر، وتطوف في الأجواء أعذب المقطوعات الموسيقية.

6- جلسات تدليك تناسب تفضيلاتك، واستمتاع بالمسبح الداخلي والساونا وغرف البخار والجاكوزي، فيما يقضي الأطفال أوقاتهم بمتعة في المنطقة المخصصة لألعاب الآركيد، في المنتجع الصحي ماندارا سبا.

7- في القاهرة، مدينة الألف مئذنة، الكثير من الوجهات السياحية الزاخرة بالنفائس التراثية التي تنتظر زيارتك، كبيت زينب خاتون، ومتحف جاير أندرسون. كما يمكنك الاستمتاع بمشاهدة رقصات الدراويش في جامع الغوري، أو استكشاف أحدث العروض الفنية والحفلات الضخمة في دار الأوبرا المصرية.

إنها مصر، "أم الدنيا"، والبلد الذي لا بد لك أن تزرويه لتتعرفي على شعبه العظيم ونبض التاريخ في كل جوانبه.