اختاري إقامتك المفضلة.. في القطب الشمالي.. أو على خط الاستواء

اختاري إقامتك المفضلة.. في القطب الشمالي.. أو على خط الاستواء

سواء أحببت أن تعيشي تجربة مع طبيعة القطب الشمالي الاستثنائية، أو في خضم تنوع خط الاستواء، فإن الفرصة قائمة أمامك في وجهتين متميزتين تقع الأولى في فنلندا، والثانية في جزر المالديف.


ما رأيك بإجازة في القطب الشمالي؟
تصوري أنك تملكين أكثر من 300 هكتاراً في محيط الدائرة القطبية الشمالية، في بيئة نظيفة، يحيط بك بياض الثلج وخضار الأشجار، وتتزين السماء بألوان الشفق القطبي الساحرة؟

أو، بدلاً من أن تتصوري ذلك، يمكنك أن تمضي في رحلة إلى أوكتولا، الملاذ القطبي المميز في إقليم لابلاند الفنلندي، حيث تهيم حيوانات الرنة في البراري، وتحيط بك طبيعة رائعة تستكشفينها من على عربات ثلجية جميلة، فيما تحيط بك الفخامة والرفاهية داخل جناحك.

ويمكنك أن تحجزي فندق برايفت ويلدرنيس بكامل أجنحته العشرة، أو قسماً منه يتضمن ستة أو أربعة أجنحة، ففي كل الأحوال سيعتني بكل فريق من السكان المحلين المدربين لتلبية كافة احتياجاتك، ضمناً المرشد في البراري.



يتضمن الفندق صالة صالة رياضية خاصة ومركز لياقة بدنية، بالإضافة إلى غرفة ساونا من الخشب المنحوت يدوياً. أما وجباتك فهي من المأكولات الطازجة من مكونات محلية حصراً يتم جلبها وفق المواسم الثمانية القطبية في المنطقة، والتي تشمل لحوم الحيوانات والنباتات البرية والتوت والفطر والأسماك، وجميعها طازجة خالية من المواد الحافظة، وتجمع من الطبيعة بطريقة إيكولوجية تحافظ على البيئة. وتُقدّم إليك بعد ذلك بأشهى الأطباق المبتكرة التي يُعدّها الطاهي الحائز على نجمة ميشلان إلى جانب أشهى أنواع مشروبات العنب التي يختارها أحد أكثر السقاة تمرّساً في فنلندا.

أوكتولا، هي وجهتك التي جذبت أيضاً أبرز الضيوف مثل أفراد العائلات المالكة الأوروبية. لكن لا تنسي أن عليك حجز إقامتك قبل عامين من موعدها.



ملاذ استوائي جديد في جز المالديف
أما في جزر المالديف الساحرة، فهناك ملاذ استوائي تم افتتاحه مؤخراً يؤمن لك الاستمتاع بأشعة الشمس الدافئة ومياه البحر الرقراقة، هو منتجع ساي لاجون جزر المالديف الواقع على ضفاف بحيرة إمبودو الرائعة.

ولا يبعد ساي لاجون جزر المالديف سوى 15 دقيقة عن مطار مالي الدولي بواسطة القارب، لتكوني في وسط أجواء مثالية تؤمن لك الراحة والسكينة، ويوفر سهولة الوصول مباشرة إلى المرافق الخالابة في كروس رودز جزر المالديف.

وزينت كل غرفة في الملاذ بتصميم عصري يستخدم الأقمشة العضوية والأخشاب المجروفة والألوان المستوحاة من البحر. فيما يمكنك اختيار أي من الغرف أو الأجنحة المتوفرة في الملاذ، أو حتى الفلل المزودة بحوض سباحة والتي تقبع فوق سطح الماء.

ويضم الملاذ مطعم واستراحة ميس أوليف أويل المختص بتقديم المأكولات البحرية المتوسطية. أما مستر توميام فهو مطعم مذهل يقدّم مأكولات تايلاندية مميزة مع مطبخ مفتوح ومساحات لتناول الطعام في الهواء الطلق. من ناحية أخرى، يقدّم مقهى بين/كو أصنافاً طازجة من القهوة والشاي الفاخر والوجبات الخفيفة الجاهزة التي تشمل لفائف صحية وعيدان الآيس كريم الشهية. كما يمكنك زيارة نادي كافيه ديل مار الشاطئي الشهير عالمياً والذي سيقدّم أجمل معزوفات جزر البليار، ويُقيم أروع الحفلات الشاطئية ويستضيف منسّقي أغانٍ عالميين في جزر المالديف للمرة الأولى.



كما يضم حوض سباحة مترامي الأطراف ومطلاً على المحيط، بالإضافة إلى مركز لياقة بدنية، ومركز غوص ورياضات مائية معتمد من قبل اتحاد مدربي الغوص المحترفين، ومركز استكشاف جزر المالديف، إلى جانب أول مركز مخصص للمؤتمرات في جزر المالديف، وسبا لان بي ويل ومخيم ونادي جونيور الشاطئ.

وإذا كنت من أعضاء برنامج الولاء هيلتون أونرز، فستحصلين على مزايا فورية عند الحجز مباشرة عبر قنوات هيلتون المفضلة، بما في ذلك إمكانية دفع مرنة تسمح للأعضاء باختيار أي توليفة تقريباً من عدد نقاط هيلتون أونرز والمال لحجز إقامتك، وخدمة واي فاي قياسية مجانية وحسم حصري غير متوفّر في أيّ مكان آخر.

واحتفالاً بافتتاح المنتجع، سيكسب أعضاء برنامج هيلتون أونرز 1000 نقطة إضافية في الليلة مقابل الحجوزات التي تُجرى من اليوم وحتى 29 فبراير 2020 عند الحجز مع هيلتون مباشرةً.


تجربة ملكية في فنادق تاج
أما إن كنت تفضلين الإبتعاد عن المنطقتين، واختبار أماكن ملكية كانت مخصصة للحكام والملوك في الماضي، فقد كشفت سلسلة فنادق وقصور ومنتجعات سفاري تاج عن عرضها الخاص مفاجآت الأجنحة، سويت سوربرايزيس، التي تتيح لك اختبار فترة تاريخية معينة من الفخامة والترف في الهند، مع التنقل بسيارة كلاسيكية قديمة، إلى جانب الدخول إلى الصالة والاستمتاع بتجربة الخادم الشخصي الملكية.

ويضمّ العرض أيضاً جولات مسير خاصة، إضافة إلى تجربة شاي ما بعد الظهيرة الفاخرة وغيرها الكثير من المزايا الحصرية لإقامة مثالية.

فجناح مهراني يعكس الأناقة والإحساس المرهف وقد كان مسكناً لإقامة أميرة جودبور الحسناء بادان كانوار. ويقع في قصر أمويد بهاوان في مدينة جودبور. ويعود تاريخه إلى 500 عام مضت. أما جناح ’شامبهو براكاش سويت‘ فيقع ضمن قصر ’تاج ليك بالاس‘ المتألق بواحاته الرخامية البيضاء وسط مقاطعة أودايبور. ويحتفي هذا الجناح بالمهرانا شامبهو سينج، حاكم أرض ميوار السابق.

وبينما يتميز جناح ’سوق نيواز سويت‘ من موقعه في قصر ’رامباغ بالاس‘ ضمن مدينة جايبور بتصميم أرستقراطي مستوحى من التراث المعماري العريق لولاية راجستان، والذي يعود تاريخه إلى قرون طويلة من الزمن، يشمخ جناح ’نظام سويت‘ في قصر ’تاج فالكانوما‘ وسط حيدر أباد، ليبقى عنواناً دائماً للكبرياء ومقراً لنخبة أفراد المجتمع، حيث شكّل في السابق مسكناً لأغنى رجل في العالم.



موضوع قد يهمك: يوم خاص للسيدات في منتزه لاجوانا