سلوفينيا.. عاصمة العلاج بالنحل

سلوفينيا.. عاصمة العلاج بالنحل

في العشرين من مايو من كل عام، تحتفل سلوفينيا بيوم النحل العالمي، فهي البلد الذي توارث سكانه عشقه لتربية النحل جيلاً إثر جيل، حتى وصلت إلى مستوى وجود 4 مربي نحل لكل ألف نسمة، ما جعلها تحتل المرتبة الأولى في العالم بتربية النحل.

وستعرض سلوفانيا الكثير عن النحل والعلاج به وفوائده وأهميته في الثقافة السلوفينية، في جناحها في إكسبو دبي العام القادم.

أما إن كنت مهتمة بجولة سياحية مميزة على أرض الواقع، فهذه عشرة أسباب تدفعك للتوجه إلى سلوفينيا وتجعل منها أفضل دولة للعلاج بالنحل في أوروبا:

جولة العلاج بالنحل
استمتعي بجولة علاجية للتعلم عن جميع أساليب رعاية وتربية النحل القديمة في سلوفينيا ومنها التدليك بالعسل وتذوقه.

المبيت ليلة في خلية النحل
في وادي سافينجا الأخضر يمكنك العيش كالنحلة والمبيت في أحد الأكواخ المبنية على هيئة خلية النحل.

تمتع بمذاق العسل
أما في مركز توبولشيكا الطبي فيمكنك تجريب الاستجمام بالعسل وقضاء ليلة تستمعين فيها إلى طنين النحل المريح.

مهرجان بوهينج الزهرة البرية
استكشفي جمال أول مهرجان للزهر البري في أوروبا يحتفل بالنحل عبر فعاليات متنوعة من 24 مايو إلى 9 يونيو.

مسار تذوق النحل
شاهدي كيف يتم إنتاج العسل الطبيعي مباشرة في رادوفلجيكا، فسلوفانيا تنتج 2400 كغ من العسل سنوياً.

هواء الخلية المنعش
أنعشي رئتيك بالهواء النقي في Selo pri Bledu أو ملكية بيول في دولينجسكا.

رادوفلجيكا
أحلى مدينة في سلوفينيا هي الموقع المثالي لإكتشاف ثقافة رعاية النحل القديمة، حيث يوجد فيها متحف ثقافة النحل و600 بيت نحل مطلي باليد.

معرض فنون النحل
عند زيارتك سيلو ستتعرفين على راعي النحل المواطن بلاز أمبروزيك لتخوضي معه تجربة تلوين لوحات خلية النحل. يمكنك أيضاً تعلم صنع الشموع وتنفس الهواء النظيف من داخل الخلية.

مركز سلوفينيا لرعاية النحل
تأسس عام 1873 ويعرض تاريخ الثقافة، ولا بد لك من زيارته والتمتع بتجربة أنواع العسل المحلي اللذيذة.

الطبيعة السلوفينية
وطبعاً، ستستكشفين في زيارتك سلوفينيا الطبيعة الخلابة التي تجعلها الملاذ الأمثل للنحل، من قمم جوليان إلى حوض بانونيان.


موضوع قد يهمك: إن كنت تتمتعين بموهبة موسيقية.. فهذه فرصتك