11 مهرجان يحتفي بالطبيعة كل صيف في قبرص

11 مهرجان يحتفي بالطبيعة كل صيف في قبرص

هناك الكثير من الأمور التي تشتهر بها قبرص، هذه الجزيرة الواقعة في شرق البحر الأبيض المتوسط، ولا تبعد سوى 4 ساعات بالطائرة عن الخليج العربي، من بينها شواطئها الساحرة الحائزة على شهادة "العلم الأزرق".

لكنها تشتهر أيضاً بطبيعتها الساحرة، تلك الطبيعة التي أنتجت مجموعة واسعة من المهرجانات العائلية المستوحاة منها، والتي تستمر طوال الصيف.

مهرجان الزهور:
يُقام مهرجان الزهور خلال شهر مايو في مختلف أنحاء مدن ليماسول ولارنكا وبافوس. حيث سيكون الزوار والعائلات على موعد مع عروضٍ ومسيرات مذهلة تجوب الأسواق والشوارع محملةً بالزهور لترسم البسمة على وجوه عشاق الطبيعة

مهرجان الورد:
يصطحب مهرجان الورد، الذي تستضيفه قرية أغروس بمدينة ليماسول، الزوار في جولات مخصصة لقطف الورود مع ساعات الصباح الباكر والاستمتاع بالمشهد الخلّاب لشروق الشمس على الجزيرة. ويمكنهم كذلك التعرف على كيفية إنتاج ماء الورد وغيرها من المنتجات المستخلصة من بتلات الورود.

مهرجان الخزامى:
ينطلق مهرجان الخزامى خلال شهر يوليو في قرية بلاتريس الوادعة بين ربوع الجبال الجميلة فوق ليماسول. حيث يمكن للزوار تعلم الخصائص العلمية للخزامى واقتناء مجموعة من أجود منتجات الخزامى من بائعين مخضرمين.

مهرجان البطيخ الثقافي:
تستضيف قرية فريناروس بمنطقة فاماغوستا مهرجاناً ثقافياً يحتفي بمختلف منتجات البطيخ القبرصي خلال شهر يوليو ويتخلله فعاليات غنائية وثقافية راقصة لجميع الأعمار، بما في ذلك فعاليات مصممة خصيصاً للأطفال.

مهرجان البطاطس:
يجمع هذا المهرجان عشاق البطاطس في قرية إفغورو في شهر يوليو من كل عام، ويتمحور بالدرجة الأولى حول أطباق البطاطا وأساليب طهيها، بما في ذلك الأساليب البديلة، كما يقدم منتجات مبتكرة مصنعة بشكل أساسي من البطاطا مثل أقنعة الوجه والصابون.

مهرجان البندق:
يقام مهرجان البندق في شهر أغسطس في قرية بلاتانيستاسا الساحرة عند سفوح جبال ترودوس، ويتخلله جولات ممتعة في غابة أشجار البندق المجاورة إلى جانب عروض موسيقية وراقصة ومائدة عشاء في ساحة القرية الجميلة.

مهرجان المعجنات والمخبوزات:
تحتفي قرية جالاتا بالتاريخ العريق للمطاحن في المنطقة المجاورة من خلال استضافة مهرجان المعجنات والمخبوزات في سبتمبر من كل عام. وتشمل أبرز فعاليات المهرجان الوجبات الخفيفة الفاخرة وجولة تعريفية في القرية وبرنامج من الفعاليات الثقافية التقليدية.

مهرجان البرتقال:
يستضيف مهرجان البرتقال، المقام في قرية ميليو التابعة لمدينة بافوس، بائعين مخضرمين في سبتمبر من كل عام يملئون القرية بأكشاك لبيع الأطعمة والمشروبات المحضرة من البرتقال الطبيعي المنتج محلياً، فيما تصدح أنغام الموسيقى التقليدية في أرجاء المكان.

مهرجان الرمان:
يحتفي مهرجان الرمان في قرية أورميديا التابعة لمدينة لارنكا بمنتجات الرمان التقليدية بما في ذلك المربى والعصائر خلال شهر سبتمبر من كل عام. كما يستضيف عروضاً حية للموسيقيين والراقصين الشعبيين المحليين.

مهرجان الخروب:
يعود مهرجان الخروب، وهو نبات قرني من عائلة البازلاء، إلى قرية أنوجيرا هذا العام للسنة الواحدة والثلاثين بعد أن أصبح تقليداً قبرصياً أصيلاً، ويتخلله تشكيلة من عروض أطباق الخروب التقليدية على أنغام الموسيقى المحلية الحية التي تعزفها فرق قبرصية.

مهرجان البالوزة:
يُقام مهرجان البالوزة في قريتي أرسوس ولوفو في ليماسول، حيث يصطحب الزوار في رحلات تعريفية إلى مجموعة من المعالم الثقافية مثل المنازل التقليدية ومتحف الفنون الشعبية والكنائس التاريخية. كما يتيح لهم فرص تذوق البالوزة، وهي عبارة عن حلوى البودينغ المحضرة من عصير العنب الطازج أو المركّز، طوال فترة المهرجان.

فلا تفوتي فرصة استكشاف هذه الأجواء الرائعة في قبرص هذا الصيف.


موضوع قد يهمك: بيجو 508 تتهادى على طرقات الشرق الأوسط