خزفيات تحكي روح الأرض في مركز للتصاميم 1971

خزفيات تحكي روح الأرض في مركز للتصاميم 1971

للمرة الأولى يقيم صانع الخزف الأيرلندي المقيم في الإمارات العربية المتحدة، مايكل رايس، معرضه المؤسسي الفردي "جيو- الأرض وموادُّها في خزفيات مايكل رايس"، ليروي قصة الأرض التي عمرناها عبر الأجيال بقطع خزفية ملفتة.

ففي مركز للتصاميم 1971 بالشارقة، سيفتتح المعرض يوم السبت القادم، 23 فبراير، الساعة 6 مساء، ويستمر حتى السبت 10 أغسطس 2019.

يروي المعرض حكايات عن الشكل والملمس والإنسجام والفسيفساء والترتيب و.. والعلاقة بينها، وكيف يتتوازن بعضها مع بعض لتشكل الأرض، مستوحياً أعماله من زيارته لمركز مليحة للآثار الذي يقدم معرفة عميقة حول البيئة الفريدة القديمة ويعرض حقاً زمنية عديدةً بدءاً من العصر الحجري القديم وحتى العصور الإسلامية الحديثة.

كما أن متحف اللوفر أبوظبي وفّر فرصة مهمة لمايكل، فالمتحف يضم عدداً كبيراً من الخزفيات التي شكلت بعضاً من أقدم القطع المعروضة، وتتمتع بجمال واضح ومهارة حرفية مميزة تمتعت بتقاليدها العريقة دولة الإمارات، إذ كانت حرفة مزدهرة حتى اكتشاف النفظ.

يتضمن المعرض أيضاً أعمالاً حديثة لمايكل رايس تم إنشاؤها باستخدام الخزف مع إبراز تركيبها الضوئي.

ومايكل رايس هو فناند أيرلندي، مصمم وصانع متخصص في صناعة الخزف، ومؤخراً الزجاج. ويهتم بشكل خاص بإجراءات الحرق مثل الراكو والتعريض للدخان والصناديق الحرارية؛ كما يهتم عمله أيضاً بالمواد السطحية والنسيجية والهندسة الطبيعية ومبادئ البنية والأشكال الأصلية.

بالإضافة إلى كونه ممثل الأكاديمية الدولية للخزف التابعة لليونسكو في دولة الإمارات العربية المتحدة وعرض أعماله كمؤهل نهائي في بينالي تايوان للخزف الذي يُقام كل عامين في متحف ينجي للخزف في تايبي، وورلد ديزاين كابيتال 2016، وقد تم إعلانه مؤخراً كمتأهل نهائي في احتفال الخزف بكوريا لعام 2019، مايكل هو أستاذ مشارك في فن الاستديو بالجامعة الأمريكية في دبي أيضاً.


موضوع قد يهمك: غداً موعدك مع مهرجان دبي للمأكولات 2019